تقرير: الإمارات حالة استثنائية في مواجهة تراجع النفط

أكد تقرير عالمي أنه، وفي وقتٍ تكاد تعجز به معظم دول المنطقة عن مواجهة مناخ الانخفاض السائد في أسعار النفط، تشكل الإمارات حالة استثنائية في هذه المنطقة.

وقال تقرير نشره موقع »جلوبال تريد رفيو«: في منطقة تعتمد فيها معظم الدول على العائدات النفطية بنسبة 75 إلى 90% من مواردها المالية، فإن الصراع للإبقاء على الحصة السوقية بأي ثمن، تتمخض عواقبه، فيما أخذت الحكومات تبحث عن مصادر بديلة للدخل. غير أن التنويع يستغرق وقتاً، وثمة بلدان بعينها تخلفت عن الركب كثيراً.

والحقيقة أن هناك »قطباً« واحداً فقط في هذا الميدان، ألا وهو الإمارات. فرغم كونها سادس أكبر مصدر للبترول، بعائد 123 مليار دولار في 2013، ما زال الإنتاج مستمراً، والدولة تعتمد على القطاع بنسبة تقل عن 30% من مواردها المالية. وفي تقريره عن اقتصاد الإمارات 2015، بين بنك عودة »أن جميع المؤشرات الاقتصادية والمالية، تشير إلى النمو القوي للقطاع غير النفطي، مدفوعاً بالقطاع السياحي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات