رغم تحديات تراجع الأعمال عالمياً

طيران الإمارات تتوقع نمواً كبيراً في الأرباح

توقع تيم كلارك رئيس طيران الإمارات نمواً كبيراً في أرباح الشركة السنوية للعام 2015-2016 رغم التحديات التي واجهتها الصناعة بسبب تراجع الأعمال نتيجة لانخفاض أسعار النفط في الآونة الأخيرة.

وقال كلارك للصحفيين أثناء معرض آي.تي.بي السياحي في برلين إن الناقلة تبحث تقليص رحلات الطائرة ايرباص ايه380 إلى هيوستون بسبب انخفاض الطلب من قطاع النفط حيث أكبر عملائها من قطاع المؤسسات.

وقال إن الشركة ما زالت مهتمة بالطائرة إيرباص ايه 380 نيو النسخة المطورة من إيرباص ايه380 وهو المشروع الذي أجلته ايرباص في الوقت الحالي بسبب تركيزها على نموذج أكبر حجماً للطائرة ايه 350

وكانت الناقلة قد أعلنت عن ارتفاع أرباحها في النصف الأول من العام إلى 3.7 مليارات درهم، بنمو بلغ 65% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2014، مسجلة أفضل أداء نصف سنوي في تاريخها.

وبلغت عائدات مجموعة الإمارات 46.1 مليار درهم بانخفاض نسبته 2.3% عن الفترة ذاتها من السنة الماضية التي بلغت خلالها العائدات 47.2 مليار درهم، وذلك نتيجة لتأثير قوة الدولار الأميركي في العملات الرئيسة الأخرى.

وبلغت الأرصدة النقدية للمجموعة 14.8 مليار درهم (4 مليارات دولار) في 30 سبتمبر 2015، مقارنة مع 20 مليار درهم (5.5 مليارات دولار) في 31 مارس 2015.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات