EMTC

«أبوظبي للجودة» يشكل لجنة لتقييم أثر مشاريع المواصفات

■ إرساء معايير مميزة تعزز جهود التنمية الشاملة | البيان

أعلن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المسؤولة عن تطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي عن تشكيل لجنة لتقييم ودراسة الأثر لمشاريع المواصفات بحسب خطة أبوظبي 2020 وأهدافها.

وتضم اللجنة في عضويتها ممثلين عن الجهات المعنية في إمارة أبوظبي وهي دائرة الشؤون البلدية والنقل ودائرة التنمية الاقتصادية وهيئة البيئة – أبوظبي وهيئة الصحة – أبوظبي، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ومركز الإحصاء و(مركز إدارة النفايات أبوظبي) تدوير ومركز أبوظبي للسلامة والصحة المهنية (أوشاد)، مركز المتابعة والتحكم، ومكتب تنمية الصناعة وشركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة).

وقال أنس جودت البرغوثي الأمين العام المساعد لخدمات البنية التحتية للجودة بالمجلس، إن تناغم الأولويات التي سيتم بموجبها تقييم الطلبات الواردة للمجلس يعد مرحلة أساسية نحو تحقيق مستويات أعلى من الجودة، وذلك من خلال تقديم المجلس لخدمات البنية التحتية للجودة كالفحص وبرامج المطابقة وإصدار شهادات والمعايرة بما يخدم الجهات التنظيمية وكل الفعاليات الاقتصادية ويلبي تطلعات قيادتنا الرشيدة.

جودة

تأسس مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة 2009 ليكون ممكناً للجهات التنظيمية في أبوظبي ولرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محلياً وتعزيز ثقافة الجودة والتنمية الصناعية والتنافسية وسلامة المستهلك من خلال تمكين المنظمين لوضع وتنفيذ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وبرامج المطابقة كما يحدد معايير التحقق من أن المنتجات تعتمد أعلى المعايير .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات