ارتفاع إيجارات الفاخرة 13% والقديمة تنخفض 5%

300 ألف متر مربع إضافة لمكاتب أبوظبي 2016

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

يشهد سوق أبوظبي العقاري خلال العام الجاري دخول أكبر مساحات للمكاتب مقارنة مع السنوات الخمس الماضية.

وأوضح تقريران لشركة سكاي لاين للاستثمار العقاري وشركة «جيه إل إل» للاستشارات والاستثمارات العقارية أن سوق أبوظبي العقاري سيستقبل العام الجاري ما بين 290 - 300 ألف متر مربع ترفع المساحة الإجمالية للمكاتب في أبوظبي إلى 3.6 ملايين متر مربع، فيما توقعت الشركتان أن تتراجع المساحات المكتبية الجديدة خلال عام 2017 إلى 56 ألف متر مربع فقط بسبب انتهاء غالبية مشاريع الأبراج المكتبية الجديدة ودخولها السوق بنهاية العام الجاري.

وأكد نادر حسن الرئيس التنفيذي لشركة سكاي لاين للاستثمار العقاري في أبوظبي أن العام الحالي سيشهد أكبر دخول لمساحات المكاتب في أبوظبي مقارنة بالسنوات الخمس الماضية، لافتا إلى أن أبرز هذه المشاريع الجديدة هو برج أداكس تاور المكتبي في جزيرة الريم والذي يضم 65 طابقا ويحتوي كل طابق على 2400 متر مربع إضافة إلى مساحات المكاتب في برج كابيتال جيت والأبراج الساطعة في منطقة الخالدية.

وهناك أيضا أبراج سنترال بلوم وبرج مصرف الهلال في جزيرة الماريا وبرج شركة القدرة بجوار حديقة خليفة إضافة إلى برج مكتبي ضمن أبراج مشروع سرايا على كورنيش أبوظبي وبنايات كثيرة مخصصة للمكاتب في مناطق كابيتال سنتر بجوار مركز أبوظبي الوطني للمعارض ومعسكر آل نهيان والنادي السياحي.

وقالت شركة «جيه إل إل» للاستشارات والاستثمارات العقارية إن سوق أبوظبي العقاري شهد خلال الربع الأخير من العام الماضي تجهيز 73 ألف متر مربع للمكاتب من 3 مشاريع رئيسية وهي أبراج سنترال بلوم لشركة بلوم العقارية في شارع المطار بمدينة أبوظبي وبرج مصرف الهلال في جزيرة الماريا وبرج شركة القدرة القابضة في منطقة خليفة بارك، إلا أن تأخر الشركات المنفذة لهذه الأبراج في الحصول على الشهادات النهائية لاعتمادها من الجهات المعنية حال دون دخول الأبراج الثلاثة للسوق نهاية العام الماضي.

ومن المتوقع دخولها خلال الربع الأول من العام الجاري. ووفقا للشركة فقد بلغت المساحات المكتبية في أبوظبي حتى الربع الثالث من العام الماضي 3.3 ملايين متر مربع بينما كانت 3.1 ملايين متر مربع عام 2014 ونحو 3 ملايين متر مربع عام 2013.

إيجارات

ووفقا لشركتي سكاي لاين و«جيه إل إل» فقد استقرت إيجارات المكاتب خلال العام الماضي في أبوظبي إلى حد كبير وشهدت إيجارات المكاتب الفاخرة «الفئة أ» التي تقع في مناطق مميزة مثل جزيرة الريم أو كورنيش أبوظبي زيادة تراوحت بين 5 - 13%، بينما تراجعت إيجارات المكاتب العادية الفئة «ب» بنسب تراوحت بين 3% - 5%.

وأرجع نادر حسن الرئيس التنفيذي لشركة سكاي لاين الوفرة الكبيرة في المساحات المكتبية في أبوظبي إلى أن السنوات الأربع الماضية شهدت قفزة كبيرة في بناء الأبراج الشاهقة العملاقة التي تم تخصيصها للمكاتب مثل برج لاند مارك على كورنيش أبوظبي.

وقاربت غالبية هذه الأبراج على دخول السوق، ما سيؤدي إلى كثرة المعروض بشكل كبير خلال العام الجاري لكن من المتوقع ألا تتراجع الإيجارات إلا بنسب محدودة.

تزايد الطلب

وأشار إلى تزايد الطلب على تأجير المكاتب في الأبراج المكتبية الفاخرة الجديدة في أبوظبي، لافتا إلى أن متوسط إيجار المتر بها يتراوح بين 1600 - 2400 درهم بينما يتراوح إيجار المتر في مكاتب البنايات السكنية بين 900 - 1200 درهم.

ومن المتوقع استقرار إيجارات النوعين الفاخر والعادي خلال العام الحالي، ومن المتوقع ارتفاع إيجارات المكاتب الفاخرة بنسبة 10% وانخفاض إيجارات المكاتب العادية بنسبة 5%.

وأوضح أن شركات حكومية واستثمارية كبيرة ومستثمرين فضلوا تأجير المكاتب الفاخرة الجديدة بسبب اتساع مساحتها ووقوعها في مناطق متميزة إضافة إلى أن العديد من ملاك المكاتب الفاخرة الجديدة قدموا مزايا وتسهيلات عديدة للشركات والمستثمرين لجذبهم للـتأجير بعقود طويلة بدلا من سنة واحدة.

تراجع

من جانبه، قال عبد الرحمن الشيباني رئيس مجلس إدارة شركة منابع للاستثمار العقاري إن العام الجاري سيشهد تراجعا في إيجارات المكاتب الفاخرة والعادية على حد سواء بسبب كثرة المعروض، إضافة إلى أن شركات حكومية واستثمارية كبرى تفضل حاليا شراء مساحات مكتبية في المناطق الاستثمارية الحرة الجديدة مثل جزيرة الريم بدلا من تأجيرها لخفض التكاليف لديها خاصة مع ارتفاع إيجارات مكاتبها ومساكن موظفيها.

وشدد على أن غالبية الملاك بدأوا التوسع في بناء الأبراج السكنية وليس المكتبية كما كان شائعا خلال السنوات الخمس الماضية شهدت تسابقا على بناء أبراج شاهقة تم تخصيصها للمكاتب فقط لكن كثرة المعروض من المساحات المكتبية دفعهم للعودة إلى الاستثمار في الأبراج السكنية خاصة بعد ارتفاع إيجارات وحداتها.

وأوضح أن نسبة المشاريع الجديدة المخصصة للمكاتب في أبوظبي خلال العام الماضي لم تتجاوز 10% بينما نسبة 90% المتبقية تم تخصيصها للمشاريع السكنية.

وأشار إلى أن مناطق عدة داخل وخارج مدينة أبوظبي وخاصة منطقة شارع المطار ومعسكر آل نهيان والخالدية والنادي السياحي وإلكترا والكورنيش وجزيرة الريم وجزيرة الماريا ستشهد معروضا أكبر للمكاتب الجديدة والقديمة على السواء خلال العام الجاري.

مكاتب قديمة

وشدد الشيباني على أن إيجارات المكاتب القديمة في أبوظبي ستشهد تراجعا بنسب تتراوح بين 5% - 10%، موضحا أن غالبية الملاك يرغبون حاليا في تأجير المساحات المكتبية الواحدة ككتلة واحدة وليست مقسمة كما كان سابقا، حيث كان الملاك أيام سنوات الطفرة (2005 - 2008) يقسمون طوابق الميزانين في بناياتهم إلى عدة مكاتب.

كما تشهد أبوظبي حاليا تراجعا في ظاهرة تأجير الشركات الاستثمارية لفيلات وتحويلها إلى مكاتب إدارية لموظفيها خاصة في مدينة محمد بن زايد وذلك بسبب معقولية إيجارات الأبراج المكتبية الجديدة.

أبراج جديدة

شهد العام الماضي إقبالا كبيرا على الأبراج المكتبية الجديدة مثل أبراج الاتحاد وبرج إتش كيو لشركة الدار وأبراج مربعة الصوة وبرجي صن وسكاي في جزيرة الريم وأبراج منطقة مركز أبوظبي للمعارض.

وهناك إقبال كبير واضح على هذه المكاتب لتميزها ووصلت نسبة التأجير في غالبيتها إلى أكثر من 85%، وعكس الإقبال المتزايد على مكاتب الأبراج المكتبية الفاخرة دخول شركات عالمية واستثمارية جديدة سوق أبوظبي إضافة إلى زيادة النشاط الاقتصادي والتجاري.

طباعة Email