تكريم 20 شركة في الدورة الثامنة وإطلاق جائزة محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار الأعمال

مكتوم بن محمد يكرّم الشركات الفائزة بجائزة محمد بن راشد للأعمال 2014

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كرم سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي الفائزين في الدورة الثامنة لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال وذلك خلال الحفل الذي نظمته غرفة تجارة وصناعة دبي أمس في مدينة جميرا بدبي.

وحضر الحفل الختامي للجائزة والذي شمل تكريم 20 شركة متميزة سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات ورئيس اللجنة العليا لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020 ..

وحشد من الوزراء وكبار المسؤولين في الحكومة وممثلي الفعاليات الاقتصادية وعدد من السفراء والقناصل المعتمدين لدى الدولة ومديري المؤسسات الحكومية وأعضاء المجلسين التنفيذي والاقتصادي في حكومة دبي وأعضاء مجلس إدارة غرفة دبي، وممثلو مجموعات ومجالس الأعمال التي تنضوي تحت مظلة الغرفة..

بالإضافة إلى حشد من ممثلي شركات القطاع الخاص ورجال الأعمال والإعلاميين. وأشاد المشاركون بجودة تنظيم غرفة دبي للحدث بالتعاون مع شركة ايطالية.

قائمة

وضمت قائمة الفائزين بالدورة الثامنة لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال 20 شركة تميزت في أدائها المؤسسي. وضمت لائحة الفائزين عن فئة الخدمات المالية في الدولة كلاً من بنك الإمارات دبي الوطني، ومصرف أبوظبي الإسلامي..

وبنك الاتحاد الوطني، ومصرف الشارقة الإسلامي، في حين ضمت لائحة الفائزين عن فئة الخدمات في الدولة كلاً من العالمية للأمن، وشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، ومستشفى رأس الخيمة، وحضانة اوركارد البريطانية.

وضمت لائحة الفائزين عن فئة التجارة في الدولة كلاً من الشركة العربية للسيارات، وجمعية الاتحاد التعاونية وايبكو للزيوت ومجموعة صيدليات أستر. وضمت لائحة الفائزين عن فئة الصناعة في الدولة كلاً من الأحواض الجافة العالمية- دبي، وكيموها للمقاولين المحدودة. أما في فئة النقل والدعم اللوجستي، ففازت المدارس لخدمات النقل، في حين فازت شركة الإنشاءات البترولية الوطنية عن فئة البناء والتشييد.

وفي فئة الصناعة في دول مجلس التعاون الخليجي، فازت كل من كايس (الكفاح لمعدات البناء) الصناعية من المملكة العربية السعودية، وشركة الخليج لصناعة البتروكيماويات من مملكة البحرين، في حين حصدت كل من الشركة الخليجية للطاقة من سلطنة عمان وشركة الحلول المتميزة من المملكة العربية السعودية جوائز فئة الخدمات في دول مجلس التعاون الخليجي.

محلي وخليجي

وسعياً منها إلى تشجيع الشركات على التميز والارتقاء بأدائها إلى مستويات أعلى، كرمت الغرفة الشركة صاحبة الأداء المتميز في دولة الإمارات للعام 2014 وهي الشركة العربية للسيارات، وذلك لتميزها على كافة الفئات ودورها الفاعل في دعم مسيرة نمو الاقتصاد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

كما حصلت شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات من مملكة البحرين على جائزة «الأداء المتميز» في دول مجلس التعاون الخليجي لعام 2014، وذلك لتميزها ومساهمتها الفاعلة في دعم مجتمعات الأعمال الخليجية.

برنامج متكامل

وفي كلمته الافتتاحية، ذكر ماجد حمد رحمة الشامسي، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي أن نطاق جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال سيتوسع لتصبح جائزة عالمية في العام 2020، كما أنها تساهم في تحقيق خطة دبي 2021، معتبراً أنها ليست مجرد جائزةٍ لتكريم المؤسسات المتميزة، بل هي جزء لا يتجزأ من برنامجٍ متكامل يحفز على التميز..

واعتماد أفضل ممارسات الأعمال العالمية، حيث يضم هذا البرنامج ندوات وورش عمل تدريبية، ونادياً لتبادل الأفكار والخبرات والمعرفة حول التميز وممارساته وتطبيقاته المتعددة في استراتيجيات الشركات والمؤسسات.

وأضاف الشامسي قائلاً:« تتيح جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال للشركات المشاركة فرصة مقارنة أدائها مع أفضل الممارسات المطبقة في مجالها، وتزودها بتقارير مفصلة وشاملة عن أدائها العام..

ومكامن القوة وفرص التحسين، وبالتالي فإن ما توفره الجائزة للشركات المشاركة لا يقتصر على تكريمٍ وتقدير، بل يشمل المساعدة في تطوير أداء الشركة وتنافسيتها في السوق مما ينعكس إيجاباً على رحلة التنمية المستدامة والنمو الاقتصادي في الدولة».

وكشف إن 80% من المشاركات في الدورة الثامنة للجائزة هي لشركات تشارك لأول مرة، في حين توزعت قطاعات الشركات المشاركة على 56 قطاعاً حيث كانت شركات قطاع الخدمات الأكثر مشاركةً تليها الشركات العاملة في قطاعات التشييد والبناء والتجزئة والتجارة.

ولفت النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي إلى أن نسبة الشركات الخليجية التي شاركت في الدورة الثامنة للجائزة بلغت 27% من إجمالي المشاركات، مشيداً بالمشاركة الخليجية للمرة الأولى بعد توسيع نطاق الجائزة لتشمل الشركات العاملة في دول مجلس التعاون الخليجي، ومؤكداً أن غرفة دبي ومن خلال جائزتها قادرة على قيادة مسيرة الإبداع والابتكار في مجتمعات الأعمال الخليجية.

وأشار الشامسي إلى أن الجائزة كرمت منذ إطلاقها وحتى الآن 129 شركة ومؤسسة محلية وخليجية مما يعكس الدور الذي لعبته الجائزة في تحفيز التميز في مجتمع الأعمال.

تطوير النموذج

وفي كلمة رئيسية خلال الحفل أشاد معالي سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد بالدولة ورئيس هيئة التحكيم الخاصة بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال بمواكبة الجائزة لأحدث ممارسات التميز المؤسسية العالمية..

حيث طورت نموذجها، واعتمدت أفضل ممارسات الأداء والتقييم، وأضافت معايير حديثة، وهو ما ساهم في تعزيز مكانة الجائزة وسمعتها كمحفز رئيسي للتميز المؤسسي في دولة الإمارات ودول الخليج العربي.

وأشار المنصوري إلى أن الجائزة حققت في دورتها الحالية نمواً بنسبة 12.5% في عدد الشركات المشاركة مقارنةً بالدورة الماضية، مما يرفع عدد الشركات التي شاركت بالجائزة على امتداد الدورات الثماني الماضية إلى أكثر من 1200 شركة ومؤسسة مما يعكس سمعة الجائزة وأهمية دورها كأداة للتميز والنجاح المؤسسي.

وأضاف معاليه قائلاً:« ويسرني أن أعلن اليوم عن مبادرة جديدة ستطلقها وزارة الاقتصاد بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة دبي وهي جائزة محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار الأعمال..

حيث تأتي هذه المبادرة في إطار إعلان مجلس الوزراء الموقر للعام الجاري 2015 عاماً للابتكار في الدولة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة (حفظه الله)، وانسجاماً مع استراتيجية الابتكار التي أطلقت في أكتوبر الماضي من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله».

التحول الذكي

وأشار المنصوري قائلاً:« وبالحديث عن الأداء المتميز والابتكار في الخدمة، فإنني أود أن أستغل هذه المناسبة لأعرب عن فخري وسعادتي بنتائج التقرير النهائي حول التحول الذكي في الخدمات الحكومية والذي وصلت نسبته إلى 96.3% والذي أعلن عنه قبل بضعة أيام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله».

وأضاف معاليه:« وهنا أود التأكيد بأن إنجاز الحكومة الاتحادية المتميز يجب أن يكون مثالاً يحتذى به على كافة المستويات ومنها القطاع الخاص، وأن أشير بأن هذا الإنجاز يعد واحداً من الدلائل المرموقة على حجم التقدم الذي تعيشه اليوم دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».

تشجيع

بين معالي سعيد المنصوري وزير الاقتصاد أن إطلاق جائزة محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار الأعمال سيساهم في تشجيع الشركات والمؤسسات الوطنية لتعزيز توجهها نحو الابتكار سواء في عملياتها أو خدماتها أو منتجاتها، مما سيعزز من مكانة الدولة في تقارير التنافسية العالمية والتقارير الدولية الصادرة بشأن ممارسة الأعمال..

وذلك في إطار جهود الدولة وتوجهها نحو دعم وتطوير قطاع الأعمال والمؤسسات للارتقاء بممارستها من جهة وتقديراً منها للمؤسسات.

مؤشر لقياس كفاءة مجتمع أعمال دبي قبل نهاية العام

أكد حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، ورئيس اللجنة المشرفة على جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال، أنه قبل نهاية العام الجاري سيتم قياس كفاءة مجتمع الأعمال في دبي مقارنة مع أماكن أخرى مثل طوكيو ولندن ووادي السيلكون، وذلك بفضل مؤشر للابتكار، هو الأول من نوعه في العالم على مستوى القطاع الخاص..

حيث سيساهم في توحيد معايير وتحديد وتعريف ممكنات ومحركات الإبتكار، وتشجيع المؤسسات على الإبداع، وقياس النتائج على نشاطها الاقتصادي، وسيسهم برسم خارطة طريق للقطاع الخاص بفضل تركيزه على محاور مثل البحث والتطوير ورأس المال البشري، كما سيفيد الحكومة من ناحية معرفة الحاجة لأي تشريعات جديدة.

ويعتبر هذا المؤشر جزءا من استراتيجية الابتكار الخاصة بغرفة دبي، التي أعلن عنها أمس بوعميم خلال الحفل الختامي للجائزة، وأضاف أن الاستراتيجية تشمل إطلاق نظام إدارة الإبتكار والإبداع، وهو نظام يطبق لأول مرة خارج الولايات المتحدة الأمريكية، وهدفه تحفيز الأفكار المبدعة ورعايتها وإدارتها وتنظيمها وإطلاقها لتكون مبادرات لها تداعيات إيجابية على الاقتصاد.

وأشار مدير عام غرفة دبي إلى ان الابتكار هو محور أساسي في استراتيجية التميز والنمو وبالتالي فإن تركيز جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال على الابتكار في دورتها الحالية، وإطلاق غرفة دبي لاستراتيجيتها الخاصة لتحفيز ثقافة الابتكار في مجتمع الأعمال يعكس التزام الغرفة بصياغة مستقبل مجتمع الأعمال، وتعزيز مكانته كبيئة محفزة للنمو والإبداع.

وبين أن دعمهم للابتكار يتركز على الشركات الصغيرة والمتوسطة وقطاع الخدمات، واعتبر أن ثقافة الابتكار تتطلب عدم الخوف من الفشل.

وأجرت غرفة دبي أول من أمس جلسة ركزت على تعريف الابتكار مع نيكولاس ويب وهو مؤلف في دراسات المستقبل ومتحدث في مجال الابتكار والذي ألقى أمس قبل حفل توزيع الجوائز محاضرة تحدث فيها عن كيفية استخدام قوة الابتكار لتعزيز التطور الذي تعيشه دبي، وأشار إلى تجربة طيران الإمارات الابتكارية..

والتي خلقت تجربة جديدة بالسفر ووجود الابتكار على المستوى الرقمي والعادي، بحيث تفوقت على تجربة شركات الطيران الأميركية. وأضاف أنه لم يشهد طوال حياته المهنية التزاما بالابتكار على مستويات القيادة العليا كالذي شاهده في دبي وفي غرفة تجارتها، وقال «لا أطيق الانتظار لرؤية ما ستصل إليه دبي من ابتكارات» وتوقع رؤية الكثير منها خلال الفترة القادمة.

لجنة تحكيم الجائزة ودورها بدعم قطاع الأعمال

يترأس هيئة التحكيم الخاصة بالجائزة معالي سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتضم في عضويتها محمد ثاني مرشد الرميثي، رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بدولة الإمارات..

والشيخ سيف بن هاشل المسكري، عضو مجلس الدولة العُماني السابق، وفادي فرّا، المؤسس المشارك والشريك، مؤسسة وايتشيلد بارتنرز، وأنغ هاك سينغ، رئيس لجنة إدارة جائزة سنغافورة للجودة، وعضو المجلس الإداري لجائزة سنغافورة للجودة.

مبادرة

وتعتبر الجائزة التي تقام سنوياً تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إحدى مبادرات غرفة دبي التي نالت جائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز 2007 ..

حيث تهدف إلى دعم تطوير قطاع الأعمال، وتقدير المؤسسات التي ساهمت وتساهم في النهضة الاقتصادية التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة، وتشجيعاً لها على تحقيق المزيد من النمو والنجاح والاستفادة من تجارب غيرها من المتميزين.

تنافسية

وتتميز جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال بكونها أرفع جائزة من نوعها لتكريم التميز في الأداء المؤسسي ..

حيث تعزز من تنافسية بيئة الأعمال عبر معالجة التحديات التي تواجهها الشركات والمؤسسات وتمكينها من تقييم أدائها بشكلٍ موضوعي، ومقارنة أعمالها وأدائها بأفضل الممارسات المطبقة في مجال نشاطها التجاري، وتزويدها بتقريرٍ مفصل عن ملامح الأداء العام ومكامن القوة والضعف. وقد وسعت الجائزة نطاقها لتشمل دول مجلس التعاون الخليجي في الدورة الحالية.

" الاتحاد الوطني"  للمرة الثالثة

حصل بنك الاتحاد الوطني على جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال عن القطاع المالي للمرة الثالثة وذلك بعد حصوله عليها عامي 2008 و2012.

وقد تلقى محمد نصر عابدين الرئيس التنفيذي لبنك الاتحاد الوطني الجائزة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي.

تكريم عبد الرحمن الغرير

 

حصل عبدالرحمن سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي على تكريم خاص تقديراً لمساهمته البارزة طوال عقدين من الزمن في خدمة مجتمع الأعمال في إمارة دبي، وبصمته الواضحة في تعزيز تنافسية القطاع الخاص من خلال منصبه لثماني سنوات رئيساً لمجلس إدارة غرفة دبي.

دمج التطور المستدام في مجالات أعمال  " دو"

قالت هالة بدري، نائب الرئيس التنفيذي للإعلام والاتصال في دو معلقة على الفوز بالجائزة التي استلمها عثمان سلطان الرئيس التنفيذي لـ "دو": نحن بغاية الفخر لتحقيق هذا الإنجاز الاستثنائي الذي يكرّم جهودنا المتصلّة ببناء أسس شركة إماراتية عالمية المستوى. إن دمج وتطبيق ممارسات التطور المستدام في جميع مجالات الأعمال هو العامل الأبرز المساهم في تحقيق تميّز الأعمال في دو.

" الإمارات دبي الوطني"  نموذج للتميز

قال هشام القاسم، نائب رئيس مجلس الإدارة، بنك الإمارات دبي الوطني: «إننا نفتخر بالتقدير الذي حصلنا عليه من قبل حكومة دبي خلال حفل توزيع جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال، والذي يؤكد قوة ويرسخ مكانة بنك الإمارات دبي الوطني المتنامية كمؤسسة رائدة تركز على خدمة العملاء. يعتبر التميز في خدمة العملاء حجر الأساس الذي نرتكز عليه عند تقديم خدماتنا إلى عملائنا في بيئة تتسم بالتنافسية، .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات