انتعاش

ستاندرد آند بورز تعدل توقعاتها للتصنيف السيادي لمصر إلى «إيجابية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

عدلت وكالة ستاندرد أند بورز توقعاتها للتصنيف الائتماني السيادي لمصر إلى إيجابية من مستقرة، وقالت الوكالة ان التصنيفات الخاصة بمصر ما زال يضعفها عجز كبير للمالية العامة وارتفاع الدين المحلي وهبوط مستويات الدخل، كما توقعت الوكالة استمرار ارتفاع عجز المالية العامة لمصر ونسب دينها المحلي.

وبينت ستاندرد أند بورز أن تصنيفها يعكس الانتعاش الاقتصادي التدريجي بمصر مدعوماً بتحسن الاستقرار السياسي.

ويعتبر هذا الإجراء هو رابع إجراء إيجابي تقوم به مؤسسات التقييم العالمية خلال الشهور السبعة الأخيرة نحو رفع درجات تقييم الاقتصاد المصري، حيث قامت من قبل مؤسسة موديز بتحسين النظرة المستقبلية للاقتصاد في أكتوبر 2014 ثم رفعت بعد ذلك درجة التقييم للاقتصاد في الشهر الماضي، كما قامت مؤسسة فيتش برفع درجة التقييم الائتماني في نوفمبر الماضي، ثم قرار مؤسسة ستاندرد أند بورز أمس برفع تقديرها للنظرة المستقبلية.

طباعة Email