روسيا اليوم: شركات الطيران الأميركية تلقت دعماً حكومياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكر الموقع الإلكتروني «روسيا اليوم» أمس أن شركة الاتحاد للطيران الإماراتية ردت على مزاعم أميركية تقول إن الشركة تتلقى دعماً حكومياً، كاشفة عن أن شركات الطيران الأميركية نفسها كانت قد تلقت دعماً حكومياً.

وذكر الموقع أن «الاتحاد» التي تتخذ من «أبوظبي» مقراً لها، قالت إن هذه الشركات الأميركية حصلت على دعم حكومي يزيد على 70 مليار دولار منذ عام 2000.

وقدمت الاتحاد للطيران ردها في وقت من المنتظر فيه أن توسع حكومة الرئيس الأميركي باراك أوباما مراجعتها لمزاعم الناقلات الأميركية بأن شركات «الاتحاد للطيران»، و«طيران الإمارات»، و«الخطوط الجوية القطرية»، تلقت دعماً حكومياً يزيد على 40 مليار دولار ما مكنها من خفض الأسعار وإخراج المنافسين الأميركيين من بعض الأسواق.

وتنفي الناقلات الخليجية مزاعم الدعم الحكومي، وتقول الاتحاد للطيران إنها حصلت على رأسمال وقروض من مساهمها الوحيد وهو حكومة أبوظبي.

وراجعت مجموعة «ريسك أدفايزوري الاستشارية» بتكليف من «الاتحاد للطيران» البيانات العامة لشركات «دلتا إيرلاينز» و«يونايتد كونتننتال هولدنجز» و«أميركان إيرلاينز» والشركات التي اندمجت معها وخلصت إلى حصولها على 70 مليار دولار.

طباعة Email