ورشة تعريفية باتفاقية التجارة الحرة مع دول «رابطة الافتا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت وزارة الاقتصاد وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي في مقر الغرفة بأبوظبي، أمس، ورشة عمل للتعريف باتفاقية التجارة الحرة بين دول مجلس التعاون الخليجي ودول «رابطة الافتا».

وأكد سلطان أحمد درويش مدير إدارة المفاوضات التجارية ومنظمة التجارة العالمية بوزارة الاقتصاد، أن الهدف من الورشة هو تعريف الفعاليات الاقتصادية والتجارية بالدولة بهذه الاتفاقية التي تم توقيعها مع دول رابطة «الافتا» وإمكانية الاستفادة من أحكامها في زيادة المبادلات التجارية مع هذه الدول وخصوصاً لجهة زيادة حجم صادرات السلع ومنتجات المصانع في الامارات ودول مجلس التعاون الى الدول الأربع التي تضمها الرابطة وهي سويسرا والنرويج وآيسلندا و ليشتنشتاين.

ولفت درويش الى المراحل التفاوضية التي قطعتها دول التعاون مع دول الرابطة منذ عام 2009 لوضع بنود الاتفاقية التي تم توقيعها في 2014 وسيبدأ تنفيذها في يونيو 2015 مؤكداً أن بنود الاتفاقية تحقق الكثير من الفوائد لدول المجلس نتيجة الاعفاءات الضريبية التي ستشمل الكثير من السلع والمواد البتروكيماوية ومنتجات المصانع من الضرائب والرسوم الجمركية فيما تم استثناء مواد الطاقة المنتجة في دول المجلس من الاتفاقية.

وتناولت الورشة عرضاً عن أحكام المعاملة التفضيلية في السلع وقواعد المنشأ وتجارة الخدمات والمشتريات الحكومية.

طباعة Email