إشادة بخدمات شرطة دبي المتميزة من زوار سوق السفر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد العقيد محمد راشد بن صريع المهيري، مدير إدارة الشرطة السياحية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، أن مشاركة شرطة دبي في سوق السفر العربي «الملتقى 2015» ركزت على التعريف بالخدمات الذكية المتميزة التي تقدمها شرطة دبي لإسعاد الجمهور، والتعريف بالخدمات التي تقدمها إدارة الشرطة السياحية للسياح، مثل متابعة القضايا وخدمات الشواطئ والسفاري إضافة الى الدوريات الأمنية الذكية التي تم تجهيزها بأحدث التقنيات في المجال الأمني، مشددا على أن زوار المعرض أشادوا بتميز الخدمات التي تقدمها الشرطة.

وأكد العقيد بن صريع أن القيادة العامة لشرطة دبي مستمرة في تقديم الخدمات المتميزة بما يتواءم مع المستوى العالمي الذي وصلت اليه، مشيرا الى أن ضباط شرطة يتعاملون مع الجمهور بمستوى راق يتناسب مع سمعة إمارة دبي والأمن فيها، حيث تحرص القيادة العامة لشرطة دبي على راحة المتعاملين معها من خلال ما تقدمه من خدمات متميزة.

وأشاد زوار معرض السفر العربي بالخدمات المتميزة التي تقدمها شرطة دبي من خلال تطبيقاتها على الهواتف الذكية، وقال ربيع صعب، وهو يعمل في مجال السفر والسياحة، ان الأمن هو ركيزة المجتمع والاقتصاد والسياحة ولولا الأمن لما كانت هنالك سياحة، ونتيجة للخدمات المتميزة التي تقدمها شرطة دبي في جعل مدينة دبي من اكثر المدن أمنا على مستوى العالم، أدى ذلك الى ازدهار السياحة في امارة دبي وجعلها من اكثر المناطق وجهه للسياح في العالم.

وقال بورغا اراتك، تركي الجنسية جاء الى دبي بغرض السياحة انه عندما شاهد الدوريات الأمنية الذكية لشرطة دبي تمنى ان يكون شرطيا، فإن جهاز الشرطة الذي يمتلك مثل هذه الدوريات لا بد أن يقدم خدمات راقية لمواطني الدولة وللزائرين والسياح.

من جانبه أشار أكرم بشري مدير مبيعات وتسويق في علاء الدين للسياحة، إلى أن شرطة دبي سريعة في تقديم خدماتها للجمهور، مما يعزز ثقة الجمهور في الخدمات التي تقدمها، ومع اتجاه العالم لاستخدام التكنولوجيا الذكية فقد سبقت شرطة دبي العديد من الأجهزة الشرطية في تسخير التكنولوجيا الذكية في خدمة متعامليها. وقال محمد شريف، من شركة ماركتن برو جنكشن، إنني عندما أتعامل مع شرطة دبي أشعر بأنني أتعامل مع صديق وليس مع رجل شرطة، فقد استطاعت الشرطة أن تكسر الحاجز بينها وبين الجمهور، لذا يجري التعامل معه بكل أريحية، ما يؤدي الى تعزيز الأمن والاستقرار وينعكس ذلك على المجتمع والاقتصاد وجميع القطاعات الأخرى.

طباعة Email