شدد على ضرورة الاستفادة من الكوادر الوطنية

النعيمي يفتتح المقر الرئيسي لمصرف عجمان

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أزاح صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس إدارة مصرف عجمان، الستار أمس عن اللوحة التذكارية للمقر الرئيسي الجديد لمصرف عجمان، إيذاناً بافتتاحه رسمياً، والذي يعتبر أول مصرف إسلامي تجاري خاص بإمارة عجمان. وطالب سموه مجلس إدارة المصرف بالعمل على تقديم خدمات مصرفية متميزة ومتفردة عن الآخرين للجميع، لتحقق معدلات جيدة وإضافة لمسة شخصية على الخدمة، وبالتالي، التميز عن البنوك الأخرى، مشدداً على ضرورة التركيز على الكوادر الوطنية والخبرة والمعرفة التي يتمتع بها المجتمع المحلي، والاستفادة منها لابتكار وتطوير حلول مصرفية جديدة، متوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية.

بالإضافة إلى التركيز على الخدمات المصرفية القائمة على العلاقة المتينة مع العملاء، وإعطاء قيمة مضافة للخدمات، من خلال تفاعل فريق عمل المصرف مباشرة مع العملاء، بما يؤدي إلى استيعاب متطلباتهم وحاجاتهم المصرفية، وتطوير خدمات مصرفية أكثر خصوصية وتفرداً.

وقام سموه والحضور بجولة تفقدية في أقسام المصرف المختلفة، واطلع على التجهيزات المتميزة، والتي سيتم من خلالها تقديم خدمات لجمهور المتعاملين، واستمع إلى شرح واف حول أهداف ورؤية واستراتيجية المصرف خلال الفترة القادمة.

وأقيم المقر الجديد لمصرف عجمان على مساحة كلية تعادل 106 آلاف و973 قدماً مربعة، ويتكون من 9 طوابق، ويتخذ موقعاً مميزاً على شارع الاتحاد في منطقة مشيرف بالقرب من جسر الشيخ حميد بن راشد «مشيرف سابقاً»، وتعد هذه المنطقة بمثابة حلقة وصل تربط بين عدد من أهم وأشهر المناطق في إمارة عجمان.

معايير

وتم تصميم المبنى وفقاً لأحدث معايير البناء المعاصرة، وجرى تزويده بأحدث التقنيات والأنظمة المتوافرة في السوق، ما جعل منه أحد أكثر المباني تميزاً في المنطقة، وحافظ في الوقت عينه على طابعه الإسلامي الملتزم، الذي عرف به، والذي يستطيع أن يشعر به كل من يدخل المبنى. ويوفر المبنى الجديد لمصرف عجمان، بيئة عمل مريحة ومميزة للموظفين، فقد تم تصميمه ليسمح بدخول أشعة الشمس إلى جميع الطوابق خلال ساعات النهار، كما تم ترتيب مكاتب الموظفين بطريقة تسمح بالتفاعل والتواصل في ما بينهم، دون حواجز أو عقبات، ما نتج عنه خلق جو إيجابي وبيئة عمل منتجة وصحية في آن واحد.

حضر مراسم الافتتاح، الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية نائب رئيس مجلس إدارة المصرف، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط وعضو مجلس الإدارة، ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان الأميري، وعدد من الشيوخ وسعادة عبد الله أمين الشرفا المستشار بالديوان الأميري، وسعادة حمد بن راشد النعيمي مدير الديوان، وسعادة يوسف محمد النعيمي مدير عام التشريفات والضيافة، وحشد كبير من كبار الشخصيات، وعدد من رؤساء ومديري الدوائر الاتحادية والمحلية، بالإضافة إلى أعضاء مجلس الإدارة والإداريين في المصرف، وعدد من كبار المسؤولين.

تطوير

وهنأ صاحب السمو حاكم عجمان، مجلس إدارة المصرف، على هذا الإنجاز الذي يعد تطوراً في أعمال واستراتيجية مصرف عجمان، ودعا القائمين عليه إلى بذل مزيد من الجهود التطوير الأعمال المصرفية، وتقديم خدمات متميزة للمتعاملين مع المصرف.

وأكد سموه ضرورة السعي والعمل الدؤوب لتأسيس مكانة متميزة بين المصارف بالدولة، تكون أساساً لرؤية يثق بها المتعاملون، سواء كانوا عائلات أم أفراداً أصحاب أعمال صغيرة، أم شركات كبيرة، وليطمئن جميعهم إلى أن مستقبلهم بأيد أمينة.

وقال سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس إدارة مصرف عجمان: «إننا في المصرف بدأنا رحلتنا نحو النجاح، وسنتمكن من تحقيق الهدف، ويعتبر هذا اليوم حدثاً بارزاً في حياة كل من ساهم في تأسيس هذا المصرف عبر شهور من العمل الجاد والالتزام الذي أظهره أعضاء مجلس الإدارة والإداريون وجميع الموظفين، ونتطلع إلى مزيد من النمو والنجاح في أعمال المصرف، وذلك من خلال التركيز على الخبرة والمعرفة التي يتمتع بها فريق العمل بالمصرف».

وأضاف: «لقد سعينا خلال الفترة الماضية للاستحواذ على حصة متميزة من السوق المحلي وسوق الصيرفة الإسلامية في الدولة، ونجح مصرف عجمان في تكوين فريق عمل يتمتع بأفضل الكفاءات، وبرؤية استراتيجية واضحة للعمل، وإن افتتاح مقر جديد ودائم للمصرف، سيكون بمثابة الانطلاقة الواثقة نحو مستقبل ناجح».

وأشاد سمو الشيخ عمار بن حميد، بالدعم الكبير والمتواصل والمساندة المتميزة من حكومة إمارة عجمان، بقيادة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة عجمان، واستطاع المصرف أن يلعب دوراً محورياً له في تعزيز المسيرة التنموية في الإمارة، والتي سيعمل فريق الإدارة جاهداً للاستفادة القصوى منها، وتفعيل كافة الإمكانات المتاحة لإيصال القيمة المضافة لعملائنا بمختلف فئاتهم وأماكن وجودهم على مستوى دولة الإمارات.

خطط

وأكد أن خطط المصرف لم تتضمن أبداً اتباع سياسة توسعية متسرعة على الصعيدين المحلي والإقليمي، حيث تم اختبار الجدول الزمني للتوسع، وذلك حرصاً على النمو المتوازي مع قوة الأداء والثقة، بما يضمن استدامة التطور والنجاح لمصرف عجمان، ولجميع عملائه والمستثمرين.

وأوضح سموه أن إدارة المصرف تتطلع حالياً إلى أن تسهم العلامة التجارية والهوية المميزة لمصرف عجمان، في إيصال الرسالة القائمة على العلاقة المميزة مع العملاء، التي نسعى إلى تعزيزها من خلال فريق العمل المؤهل، انطلاقاً من مقرنا الجديد هذا، وبالاعتماد على الجهود التسويقية واستراتيجية لتطوير الأعمال، وصولاً إلى تدريب وتأهيل الموظفين بشكل دائم، كما نسعى لأن يشعر الجميع بالخدمات المميزة التي تجسدها العلامة التجارية والهوية المميزة لمصرفنا.

وتلقى صاحب السمو حاكم عجمان، في نهاية حفل مراسم افتتاح المقر الجديد لمصرف عجمان، هدية تذكارية من إدارة المصرف، تقديراً وامتناناً لسموه، لتشريفه حفل الافتتاح وإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية، ولما يقدمه من دعم ومساندة، كما تلقى سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس إدارة المصرف، هدية تذكارية بهذه المناسبة.

وتقدم محمد أميري الرئيس التنفيذي لمصرف عجمان، بالشكر الجزيل وعظيم الامتنان، لصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس إدارة المصرف، لوجود سموهما معنا اليوم، وتشريفهما بحضور افتتاح المبنى الرئيس للمصرف، وقال إن هذا الافتتاح يعد إنجازاً كبيراً، يضاف إلى سلسة الإنجازات التي حققها مصرف عجمان، ودليلاً قوياً على نجاح سياسيته واستراتيجيته في إدارة الأعمال، والقائمة على مبدأ تحقيق التوازن بين المخاطر السوقية والفرص المتاحة مع مواصلة تنفيذ وإنجاز أعماله ومشاريعه الحالية.

وقال إن افتتاح المقر الجديد، يأتي تماشياً مع استراتيجية مصرف عجمان، التي تهدف لتعزيز مكانته الحالية، والمحافظة على الأداء المالي الاستثنائي الذي حققه المصرف العام الماضي، وسعيه الدؤوب ليصبح في المستقبل القريب أحد أهم وأفضل المصارف الإسلامية في الدولة.

كما يأتي متماشياً مع خطة عمل المصرف المستقبلية، الرامية لتوسيع شبكة فروعه لتشمل جميع إمارات الدولة، وحرصت إدارة المصرف على أن يكون فرع المبنى الرئيس متميزاً، عبر تزويده بأحدث التقنيات والأنظمة التكنولوجية المتطورة والأجهزة والخدمات المصرفية التي تعد الأولى من نوعها، والمتوفرة حصرياً في هذا الفرع، كما يعد فرع المبنى الرئيس، الفرع الأكبر ضمن شبكة فروع مصرف عجمان، حيث يشغل معظم مساحة الطابق الأرضي للمبنى، وبتصميم يسمح باستيعاب وخدمة ما يزيد على 50 عميلاً في آن واحد، على مدار 12 ساعة يومياً، من الساعة 8 صباحاً إلى 8 مساء، ومن السبت إلى الخميس.

أول اجتماع

ترأس سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس إدارة المصرف، أول اجتماع بعد افتتاح المقر الجديد، حضره جميع أعضاء مجلس الإدارة، وتم خلاله مناقشة عدد من الأمور المالية والإدارية، واعتماد البيانات المالية للمصرف للربع الأول من عام 2015.

وتم الإعلان عن ارتفاع أرباح مصرف عجمان بنسبة 89 % إلى 25.9 مليون درهم في الربع الأول من العام الجاري، وقفزت الموجودات 70 % إلى 13.1 مليار درهم، والودائع 52 % إلى 9.1 مليارات درهم، والتمويلات 59 % إلى 10.3 مليارات، كما تم إعادة انتخاب مجلس الإدارة، برئاسة سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، والشيخ أحمد بن حميد النعيمي نائباً للرئيس.

قيمة

استطاع المصرف أن يلعب دوراً محورياً له في تعزيز المسيرة التنموية في عجمان، والتي سيعمل فريق الإدارة جاهداً للاستفادة القصوى منها، وتفعيل كافة الإمكانات المتاحة لإيصال القيمة المضافة لعملائنا بمختلف فئاتهم وأماكن وجودهم على مستوى دولة الإمارات.

طباعة Email