«البيان الاقتصادي» يرصد 300 مشروع قيد الإنجاز (38)

توسعات مدينة جميرا تبشر السائحين بفخامة فريدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يواصل (البيان الاقتصادي) رصده المصور لـ 300 مشروع قيد الإنجاز، إذ تمضي على قدم وساق أعمال الإنشاءات في المرحلة الرابعة من مشروع توسعة منتجع «مدينة جميرا» التي تضم فندقاً فخماً من فئة خمس نجوم يتكون من 430 غرفة فاخرة قبالة فندق «برج العرب»، ومن المقرر إنجاز المشروع خلال عام 2016.

كما تواصل «مجموعة جميرا» وضع التصاميم الخاصة بالمرافق الجديدة التي أضافتها إلى فندق «برج العرب» موضع التنفيذ، فضلاً عن التصاميم الخاصة بمرحلة جديدة من مشروع توسعة فندق «جميرا بيتش».

المرحلة 4

منذ 2012 شرعت مجموعة جميرا بتجسيد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على صعيد تطوير البنية التحتية السياحية لتتواكب مع المكانة السياحية العالمية التي وصلتها دولة الإمارات، لتنطلق أعمال المرحلة الرابعة من توسعات مدينة جميرا بتكلفة 2.5 مليار درهم.

وتضم الأعمال الجاري تنفيذها مقابل فندق برج العرب بمنطقة جميرا بدبي أربعة أجزاء رئيسية، هي فندق ضخم من فئة الخمس نجوم ومجمع للفلل الفندقية ومجمع للمطاعم، بالإضافة لممشى مفتوح ومركز تجاري لمحلات التجزئة.

ويضم المشروع فندقا فخماً من فئة خمسة نجوم، يشمل 420 غرفة مع إطلالة بحرية، كما يضم الفندق مجموعة من المطاعم العالمية والمرافق والتسهيلات الفخمة التي تتناسب مع موقعه وحجمه.

ويشمل المشروع أيضاً إنشاء مجموعة من الفلل الفندقية التي تديرها «جميرا ليفينغ» إحدى أذرع مجموعة جميرا الفندقية، ويبلغ عدد الفلل 45 فيلا فندقية فاخرة معززة بالمرافق والخدمات السكنية وعدد من المطاعم ومنتجع صحي ومركز تجاري، وغير ذلك من المرافق الأخرى.

المرحلة 5

فيما تضم المرحلة الخامسة من توسعة منتجع جميرا بيتش المتوقع إنجازها في العام 2018، مشروعات عملاقة، تعزز موقع دبي على خريطة السياحة العالمية، وجعلها الوجهة السياحية الأولى في العالم تحقيقاً لرؤية دبي 2020 الرامية إلى استقطاب 20 مليون سائح.

منتجع فاخر

ويتضمّن المشروع إضافة منتجع فاخر إلى فندق جميرا بيتش، يتكون من 350 غرفة فندقية تتمتع جميعها بإطلالة بحرية بانورامية خلابة وخدمات بحرية، من ضمنها منتجعات ونواد صحية وملاعب للتنس ومجمعات رياضية متكاملة وفق أرقى المعايير العالمية، ومجموعة من متاجر التجزئة الشاملة والمطاعم.

مرسى اليخوت

كما يتضمّن المشروع توسعة شاملة لمرسى اليخوت ومضاعفة طاقته الاستيعابية لاستيعاب المزيد من اليخوت الفاخرة، كما يشتمل على مجموعة من المرافق الترفيهية العصرية المميزة والعديد من المرافق الحيوية التي سيتم تزويدها بكافة وسائل الراحة المتميزة التي تلبي تطلعات النزلاء والزائرين، وباستكمال هذا المشروع سيتوفر وجهة إضافية جديدة لممارسي هواية المشي ورياضات الجري، إلى جانب الرياضات المائية المختلفة وغيرها من الأنشطة الشاطئية التي تلائم السياح وزوار الإمارة.

تحظى مدينة جميرا التي تستحضر بأبراجها ذات الهندسة المعمارية التقليدية وممراتها المائية المتداخلة بشعبية منقطعة النظير على مستوى العالم، إذ يرى السياح في مقاهيها ومياه الخليج العربي (مدينة بندقية) عربية ربما تتفوق لاحقاً على نظيرتها الإيطالية، ما جعل منها شاهداً على صعود دبي من ميناء تجاري صغير على ضفاف الخليج إلى مركز عالمي للأعمال والسياحة والترفيه والتسوق .

يرى المعماريون أن الأسلوب الهندسي المتبع في التوسعات باستخدام الاسلوب المعماري نفسه الذي عرفت به مدينة جميرا خطوة غاية في الذكاء وتحافظ على هوية المعلم الذي يضم مركزاً للمؤتمرات وسوقاً يتكون من مئة متجر. تشرف المدينة على كيلومترين من الشواطئ البيضاء ويتوجها برج العرب الذي شكل منذ العام 1999 رمزا لدبي وحاصداً لأفخم الجوائز العالمية في قطاع الضيافة حتى هذا اليوم.

ملكي

قال المهندس المعماري جوناثان نولان المتخصص في البناء التقليدي، إن معمار مدينة جميرا يعرف من الإرث المعماري القليل نسبياً الموجود في دبي والخليج العربي ويرفعه إلى مستوى ملكي .

وبحسب مقابلة أجرتها وكالة الصحافة الفرنسية مع نولان، فإن أبرز العناصر المعمارية التي تصنع جمال مدينة جميرا، هي البراجيل المنتشرة بالمئات في المدينة، إضافة إلى الممرات المائية التي تجوبها العبرات، أو القوارب التقليدية الصغيرة.

عناصر

من العناصر التقليدية أيضاً ألواح الجبس التي تستخدم للزينة فوق الجدران الملبسة بالطين والتي تخترقها جسور وأعمدة من جذوع الأشجار والأخشاب. وقال نولان إن بناء مدينة جميرا أسس لنمط واسع النطاق في دبي، وهو استخدام المعمار التقليدي كأسلوب للفخامة وتأكيد الصعود الاقتصادي والخروج من زمن الندرة.

 ويحيط ببرج خليفة الأعلى في العالم، حي تقليدي بني بالأسلوب نفسه .أما العنصر الأهم في المدينة، فهو السوق التي تذكر بالأسواق التاريخية لحضارات مختلفة. والسوق كناية عن شوارع ضيقة متداخلة مسقوفة بالأخشاب المقوسة والمزخرفة، وتضم متاجر ومطاعم ومسرحاً داخلياً ومدرجاً خارجياً.

نجاح

نجحت مجموعة جميرا للضيافة العالمية الفاخرة، العضو في دبي القابضة، منذ تأسيسها عام 1997 في إنشاء وإدارة سلسلة من الفنادق والمنتجعات السياحية حول العالم، وتمكنت المجموعة خلال العامين الماضيين من مضاعفة عدد الفنادق والمشاريع السياحية التي تديرها على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

ويأتي توسيع مدينة جميرا فيما تشهد دبي نمواً ملحوظاً للقطاع السياحي، وفي ظل توجه حكومي لتعزيز هذا القطاع.

طباعة Email