نمو 12.3 ملياراً عائدات الشحن الجوي

ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت الإمارات للشحن الجوي أداءً قوياً خلال السنة المالية 2014- 2015، حيث بلغت عائداتها 12.3 مليار درهم بنمو نسبته 9% عن السنة السابقة.

وتواصل الإمارات للشحن الجوي، التي تساهم بنسبة 15% من إجمالي عائدات الناقلة المتأتية من النقل، لعب دور مهم ومكمل في نمو عمليات طيران الإمارات.

فقد ارتفعت الكميات التي نقلتها بنسبة 15% إلى 2.4 مليون طن في وقت تشهد أسواق الشحن الجوي ظروفاً غير مواتية، ما يظهر قدرتها على تنمية العائدات ومعاكسة اتجاهات السوق. وانخفضت حصيلة الشحن هذا العام لكل طن كيلومتري بنسبة 1% متأثرة بضعف العملات الرئيسة مقابل الدولار الأميركي.

وفي الأول من مايو 2014، عبرت الإمارات للشحن الجوي محطة تاريخية بانتقال رحلات طائراتها إلى مركزها الجديد للشحن في مطار آل مكتوم الدولي، الذي يمكنه مناولة 700 ألف طن سنوياً والمزود بأحدث التجهيزات والتقنيات، والقابل للتوسع من أجل مناولة أكثر من مليون طن سنوياً.

وفي نهاية السنة المالية، زاد عدد أسطول الإمارات للشحن الجوي إلى 14 طائرة، منها 12 طائرة بوينج 777F، وطائرتا بوينج 747-400F.

وحققت فنادق الإمارات، خلال السنة المالية 2014/ 2015 عائدات بلغت 693 مليون درهم (189 مليون دولار)، بنمو كبير نسبته 23% مقارنة بالسنة السابقة. وجاء هذا التطور الإيجابي مدعوماً بافتتاح البرج الثاني لفندق "جيه دبليو ماريوت ماركي" في دبي، الذي يعد أعلى فندق في العالم.

طباعة Email