هيئة الطيران المدني تستضيف دورة خليجية حول تقييم سلامة الطائرات

ت + ت - الحجم الطبيعي

استضافت الهيئة العامة للطيران المدني الأسبوع الماضي دورة تدريب لفريق عمل البرنامج الخليجي الموحد لبرنامج تقييم السلامة على الطائرات الأجنبية المنبثق من لجنة المقاييس والسلامة الجوية التابعة للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، وشارك في التدريب وفود من السعودية والبحرين وطاجكستان. واستمرت الدورة السادسة 5 أيام وتركزت على التدريب النظري على تشريعات مكتب سلامة الطيران الأوروبي للتفتيش على سلامة الطائرات الأجنبية، وتخلل التدريب يوم عملي في مركز الإمارات لصيانة الطائرات.

وأكد سيف محمد السويدي، مدير عام هيئة الطيران المدني أهمية التعاون المشترك بين دول الأعضاء لما فيه من المصلحة المشتركة في تعزيز وسائل تقييم سلامة الطائرات الأجنبية وتبادل الخبرات والنتائج بما يتماشى مع استراتيجية حكومة الإمارات وتعزيز التعاون بين دول مجلس التعاون الخليجي لضمان سلامة الطيران. وقال إن ثمة مؤشرات إيجابية على مدى التقدم المحرز منذ بدء أعمال البرنامج، مما يمهد الطريق لتوحيد برنامج تقييم الطائرات الأجنبية بين كافة دول مجلس التعاون الخليجي.

وبدوره أشار مطر السويدي، مدير إدارة شركات الطيران الأجنبية أن الهيئة العامة للطيران المدني تهدف بشكل مستمر لتطوير القدرات الداخلية، وأن القيام بتنظيم واستضافة تدريب من هذا النوع يعكس مدى التقدم المحرز بهذا الصدد، كما أوضح أن الهيئة العامة للطيران المدني تتطلع إلى إمكانية تعديل برامج التدريب الموجهة لدول مجلس التعاون لتتلاءم وصناعة الطيران في الدولة في المستقبل.

طباعة Email