«إكسيد للصناعات الغذائية والزراعية» تتطلع للاستثمار في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أكدت إكسيد للصناعات الغذائية والزراعية، ذراع الصناعات الزراعية لمجموعة الوطنية القابضة في الإمارات، رغبتها في دخول السوق المصرية، من خلال إقامة مشاريع متنوعة في القطاع الزراعي والغذائي، لما تتمتع به السوق المصرية من مناخ استثماري جاذب.

وأوضحت شركة إكسيد، أن الدافع للاستثمار في مصر، مبني على عدة عناصر، من ضمنها موارد مصر الطبيعية، وحجم السكان، وتاريخ علاقاتها التجارية مع الدول الأفريقية، وموقعها الجغرافي القريب من دول مجلس التعاون الخليجي والبحر الأحمر، الذي يمنح إمكانات لوجستية مهمة، وأضافت أنها تستهدف حالياً عدة فرص للاستثمار الزراعي في مصر..

وذلك من خلال تحليل شامل لسلسلة القيمة المضافة، بدءاً من الزراعة، وصولاً إلى عملية تجهيز الأغذية، وانتهاء بمرحلة السلع الاستهلاكية السريعة والمنتجات الغذائية ذات العلامة التجارية.

وسعياً من إكسيد لتحقيق ذلك، فقد أبدت رغبتها في الاستحواذ على «مزارع دينا وشركة رشيدي الميزان. وتعد مزارع دينا أكبر مزرعة قطاع خاص في مصر وأفريقيا، والرائدة في تعليب وتوزيع الحليب الطازج في مصر. أما شركة رشيدي الميزان، فهي الشركة الرائدة في إنتاج المواد الغذائية الاستهلاكية في مصر، وتأتي مبادرة الاستحواذ على هاتين الشركتين، ضمن خطة إكسيد ولوج هذا القطاع الواعد.

وتعتبر إكسيد للصناعات الغذائية والزراعية، ذراع الصناعات الزراعية لمجموعة الوطنية القابضة الإماراتية، التي قامت باستثمارات عديدة، من خلال ذراعها الاستثمارية الإمارات الدولية، للاستثمار في قطاعات مختلفة، كالصناعة والتطوير العقاري والخدمات المالية والتجارة العامة وخدمات النفط والغاز. وتنشط المجموعة في الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وخصوصاً في مصر، فضلاً عن توسعها في الأسواق الناشئة والدولية الأخرى.

استثمارات

ومن جملة الاستثمارات المهمة التي قامت بها مجموعة الوطنية القابضة في مصر، سواء منها المباشرة أو غير المباشرة، مصرف أبوظبي الإسلامي - مصر، وشركة القلعة القابضة، وشركة أسيك أسمنت، والشركة المصرية للتكرير، وشركة طاقة عربية، ومجموعة جذور.

طباعة Email