المشاركون في منتدى أبوظبي:

ضرورة تسهيل التسجيل التجاري لتحسين النمو

مسؤولو غرفة تجارة أبوظبي خلال فعاليات المنتدى - البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

 ركزت مناقشات اليوم الثالث لمنتدى التسجيل التجاري الذي تنظمه دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي على أهمية تبسيط وتسهيل عملية التسجيل ودوره في تحسن النمو الاقتصادي.

وأكدت ضرورة ردم الهوة بين الدول التي يستغرق إصدار الرخص فيها وقتاً طويلاً ودول أخرى متقدمة لا تستغرق عملية التسجيل التجاري فيها ساعات قليلة، فيما دعا بعض المشاركين إلى وضع أسماء المديرين الذين يتم سحب أهليتهم بسبب اختراقهم للقوانين على الموقع الإلكتروني لمنتدى التسجيل التجاري.

وناقشت جلسات اليوم الثاني لأعمال المنتدى موضوع «عدم أهلية أصحاب المكاتب يتسبب في إلغاء الأعمال»، وأدار جلسة الحوار اندريه ماكنيف بمشاركة ماندي ماكدونلد، سترات مورجان، اندون ريمنوف، زونكو برادوفك، لاستون كونور

وأكد اندريه ماكنيف مدير مؤسسات التنافسية الدولية الدور الرئيسي الذي يلعبه التسجيل التجاري في خدمة الدول، والوظائف المختلفة التي تساعد ليس فقط في عملية تسجيل الشركات ولكنها تعطي نوعاً من التوضيح لكل الشركات، لاسيما في القطاع الخاص، حول كيفية استخدام ميكانيكيات معززة وقوية لتسجيل تلك الشركات وتفادي الأخطاء في عملية الإدارة، والتأكد من كل المتطلبات المتوفرة للشركات.

ومن جهتها قالت ماندي ماكدونلد مدير عام في شركة السلامة التجارية وتسجيل الشركات في نيوزيلاندا نشارك في منتدى التسجيل التجاري 2015 الذي يهدف إلى تطوير الجانب الاقتصادي لإمارة أبوظبي وتحقيق رؤية الإمارة 2030، مشيرة إلى أن أحد الأدوار الرئيسية التي تقوم به شركة السلامة التجارية مساعدة أصحاب الأعمال على عملية التسجيل.

شركات المملكة المتحدة

وقال سترات مورجان من مركز لندن للأعمال حول سحب أهلية الشركات في المملكة المتحدة: إن عملية تسجيل الشركات في المملكة المتحدة بدأت منذ عام 1844، وبموجب القوانين صدرت التشريعات التي تبعتها في عملية التسجيل التجاري، تم رصد العديد من الشركات والتي سحب أهليتها من أجل تعزيز الأداء ورفع خبرات الشراكات الأخرى.

وقال مورجان إن هناك العديد من الطرق التي اعتمدها في عمليات سحب أهلية الشركات، وذلك من خلال إرسال إشعار لتلك الشركات والتحدث مع مديريها، مشيراً إلى أن عملية سحب الأهلية يتم الإعلان عنها من خلال الموقع الرئيسي لمكتب التسجيل التجاري، بالإضافة إلى نشر هذه الإعلانات في مواقع مختلفة، وتوفير قائمة أسبوعية حول أسماء المديرين غير المؤهلين والذين تم سحب أهليتهم.

وأضاف في حال رغبت الشركة التي سحب مديرها أهليته بتعيين مدير جديد فيتوجب علينا في مكتب التسجيل التجاري التأكد من أن المدير الجديد ليس لديه ما يؤهله لسحب أهليته.

وقال سترات مورجان إلى أن عدد الشركات العاملة في الولايات المتحدة بلغت 3.39 ملايين شركة مسجلة، حيث تم تعيين 1834 مديراً في العام الماضي، وفحص 1.1 مليون مدير للتأكد من أنهم لا يوجد ما يؤهلهم إلى عملية سحب الأهلية، ونوه إلى أن هناك 8053 من المديرين لم يعترضوا على قرارات عدم أهليتهم، فضلاً عن 1294 مديراً تم سحب أهليتهم العام الماضي بسبب اختراقهم للقوانين وعدم التزامهم بالمتطلبات.

وأكد أنه سيتم تطبيق بعض التغييرات في عام 2016 والتي تتعلق بسحب أهلية المديرين الذين يقومون بممارسات غير مسموح بها خارج المملكة المتحدة، وذلك من خلال تعزيز عملية تبادل المعلومات على نطاق أوسع خارج المملكة المتحدة.

الأعمال الإقليمية

حول سحب التراخيص من بعض المديرين وإغلاق بعض الأعمال الإقليمية في مسادونيا قال اندون ريمنوف من شركة ري اكتف والمدير العام من وكالة التسجيل التجاري، إن عملية إصلاح التسجيل التجاري لديها أهمية كبرى، وبناءً على ذلك قمنا في عام 2005 بإصلاح عمليات تسجيل الشركات والإجراءات القضائية والتشريعية.

وقال في مسادونيا سحبت التسجيلات التجارية من الجهات القضائية إلى جهات أخرى، وتم إنشاء السجل التجاري الذي يعد منصة لتبادل المعلومات لسحب الصلاحيات من بعض الشركات غير المؤهلة.

التسجيل في صربيا

وقال زونكو برادوفك: عندما بدأنا في عملية التسجيل التجاري في صربيا قمنا بإضافة المؤسسات في السجل التجاري والتنسيق مع البنوك..

مشيراً إلى أن هناك فروقاً كبيرة حول عملية إغلاق حسابات البنوك بين الدول خاصة مسادونيا وصربيا، فنحن في صربيا نقوم بإعطاء الشركة فترة انتظار تصل إلى 120 يوماً وذلك من أجل مساعدتها في عملية الإصلاح، حيث تمتلك صربيا حالياً 17 مكتباً للتسجيل فضلاً عن توفر العديد من البيانات في هذه المكاتب، أدت إلى تدفق العوائد الكبيرة والتي وصلت إلى ملايين الدولارات.

وأضاف يجب علينا أن نوجه رسالة للذين يسيئون لمسألة التسجيل التجاري.

نتائج مبدئية

وناقشت الجلسة الثالثة والرابعة «النتائج المبدئية لمسح السجلات التجارية لعام 2014» وأدارت جلسة الحوار انيكا بانستروم بمشاركة سيليا جونستون، مونيكا جراهن، مايك سميث.

وقالت انيكا بانستروم في بداية الجلسة التي ترأستها إن هناك تساؤلات حول البيانات الحديثة المتعلقة بجودة المعلومات والخاصة بالتسجيل التجاري، وإن كان هناك نوع من المسؤولية تجاه تلك البيانات والمعلومات، فهل يمكن التأكد من صحتها.

منع الشركات غير المؤهلة

قالت ماندي ماكدونلد مدير عام في شركة السلامة التجارية وتسجيل الشركات في نيوزيلاندا إن مصطلح المنع والذي من خلاله يتم منع الشركات غير المؤهلة من المشاركة في عملية التسجيل، مشيرة إلى أن القرارات المتخذة في حق هذه الشركات تعمل على تعزيز الأداء الحكومي بالإضافة إلى تعزيز أداء الشركات.

وقالت ماندي ماكدونلد: في عام 2010 قمنا بإدخال قانون يعطي الحق للشركات بالاعتراض على قانون التسجيل إذا تم سحب الأهلية منها، وعليه فيتوجب على الشركة المعترضة تبرير القرار الذي نقوم بإصداره فيما يخص بسحب أهليتها.

وأشارت إلى أن هناك لجنة من قبل مكتب التسجيل التجاري تقوم بزيارة الشركات غير المؤهلة، ووضع دراسة حول الأشخاص الذين يتوجب سحب الأهلية منهم، واتخاذ القرار بعدها بشأن هذا الأمر، فإن عملية سحب الأهلية تقوم بطريقة جماعية وفق أسس محددة.

المبادرات الحكومية تستهدف تبسيط الإجراءات

ناقشت الجلسة الخامسة لمنتدى التسجيل التجاري «السياسات والمبادرات الحكومية لتسهيل عملية التسجيل التجاري»، وأدارت جلسة الحوار مايكل بروسنهان بمشاركة فولورنس موتاوا، شابو موكوكو، ازيدين جاسن، وقالت فولورنس موتاوا من مركز السيل للأعمال إننا نطمح في مركز السيل للأعمال بالريادة في عملية تشريع التسجيلات التجارية..

ومهمتنا توفير الخدمات المتكاملة للمستثمرين والتقليل من تكاليف الأعمال التجارية، ونهدف أن نجعل جميع الخدمات التجارية متاحة للجميع حيث قمنا بتوزيع أعمالنا في العديد من المناطق وهو ما نعمل على تحقيقه من خلال اللامركزية للأعمال.

وأشارت إلى أن المركز قام بتوقيع مذكرات تفاهم لتحقيق الأهداف المرجوة وجعلها متناغمة مع الأعمال التجارية المتاحة وتوفير عمليات التسجيل التجاري إلكترونياً.

وقالت إننا نسعى إلى تسهيل عملية الأعمال التجارية وتوفير خدمات متكاملة من خلال إصدار العديد من التصريحات التي تشمل العديد من الجوانب المختلفة، مشيرة إلى أنه سيكون هناك مستخرجات تجارية تساعد على معرفة نشاط أي شركة من الشركات.

وقال شابو موكوكو إننا في بتسوانا نتعاون مع البنك العالمي من أجل دعم القطاع الخاص وتوفير آليات لتطوير الشركات، ولا سيما تلك القطاعات التي تتعلق بالتصنيع..

مشيراً إلى أن هناك الكثير من النتائج الملموسة خاصة بعد التعاون مع البنك العالمي، فقد نجحنا في تطبيق الإصلاحات الخاصة بتسجيل الشركات، حيث كان تسجيل الشراكات يستغرق أياماً عدة، ولكن بعد إنشاء مكان موحد لتسجيل الخدمات التجارية، أدى ذلك إلى تسريع عملية التسجيل وتقليل الوقت اللازم لها

وقال ازيدين جاسن نسعى لتسهيل الإجراءات وتقليل العوائق الخاصة بالتشريعات ورفع جودة إجراءات الخاصة بنا، ولفت إلى أن مركز لابونا يهتم بعملية تحديث البيانات من وقت إلى آخر وجعلها متاحة في أي وقت ومكان مع حفظها إلكترونياً بالإضافة إلى تسهيل إجراءات التسجيل للشركات والمحافظة على أمن الملفات.

طباعة Email