مع إدخالها "بوينغ 787 دريملاينر" على رحلاتها يومياً إلى واشنطن

الاتحاد للطيران تعزّز خدماتها إلى أميركا

بوينغ 787 دريملاينر الطائرة الأحدث تقنياً في فئتها - البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات، عن اعتزامها إدخال الطائرة المتطورة بوينغ 787-9 دريملاينر لخدمة رحلاتها اليومية إلى واشنطن العاصمة بدءاً من 15 مارس2015، بما يمثل الظهور الأول لمنتجات الجيل التالي للدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال والدرجة السياحية على رحلات الشركة القائمة بالفعل إلى الولايات المتحدة.

وتتضمن المقصورات الداخلية لطائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر ثمانية أجنحة من «أجنحة الدرجة الأولى»، و28 «استوديو درجة رجال الأعمال»، و199 «مقعداً ذكياً» بالدرجة السياحية، بما يوفر للضيوف أرقى مستويات الراحة والترفيه وخدمات الاتصالات على متن الطائرة. و

قد استوحيت كل الديكورات وأنظمة الإضاءة على متن الطائرة من الفن العربي المعاصر، بما يتكامل مع التصميم الجديد لألوان طلاء طائرات الاتحاد للطيران والذي يحمل اسم «معالم من أبوظبي».

وبهذا الشأن، أفاد جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، بالقول «من شأن الطائرة بوينغ 787، باعتبارها الطائرة الأحدث تقنية في فئتها، أن تؤدي إلى خفض التكاليف التشغيلية والانبعاثات الكربونية لرحلاتنا إلى واشنطن العاصمة وأن تسهم في تحقيق أقصى مستويات الكفاءة والموثوقية.

والأهم من ذلك أننا قد قمنا بتزويد الطائرة بمقصورات الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال والدرجة السياحية الأكثر ابتكاراً وتطوراً في العالم، بما يوفر لضيوفنا مستويات لا تضاهى من الراحة والعناية بالتفاصيل والخدمة الفائقة التي لم تتوفر مسبقاً في عالم السفر الجوي المعاصر».

دون توقف

وقد بدأت الاتحاد للطيران في تشغيل رحلاتها المباشرة دون توقف بين أبوظبي وواشنطن العاصمة بمعدل رحلة يومياً في مارس 2013، لتوفر الشركة بذلك أول رابط جوي مباشر بين العاصمتين.

ومنذ انطلاق رحلات الشركة إلى واشنطن العاصمة، لاقت الخدمة طلباً قوياً من جانب المسافرين من الموظفين الحكوميين ورجال الأعمال، وساهمت كذلك في دعم النمو المستمر لحركة السفر لأغراض الترفيه بين العاصمتين وفيما وراء كل منهما من وجهات.

وتجدر الإشارة إلى أن الضيوف المسافرين إلى واشنطن العاصمة من أبوظبي يتوفر لهم إمكانية الاستفادة من المزايا الفريدة المتمثلة في الوصول إلى الولايات المتحدة وقد أتموا إجراءات السفر مسبقاً في مركز التخليص المسبق التابع لهيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية «CBP» الموجود بمطار أبوظبي الدولي.

ويوفر مركز التخليص المسبق للمسافرين خدمات إنهاء العديد من إجراءات التدقيق بما في ذلك إجراءات هيئات الجمارك والهجرة والأمن الأمريكية خلال وجودهم في مطار أبوظبي الدولي قبل إقلاع رحلاتهم إلى الولايات المتحدة، بما يتيح لهم تجنب الطوابير الطويلة عند وصولهم.

مزايا

ومن المزايا الرئيسية الأخرى التي يوفرها مركز التخليص المسبق التابع لهيئة الجمارك وحماية الحدود الأميركية أن الفحص الأمني للأمتعة يستوفي المعايير الأمنية لإدارة أمن النقل الأميركية «TSA»، بما يكفل للمسافرين الذين يواصلون رحلاتهم عبر رحلات ربط محلية بالولايات المتحدة إمكانية فحص أمتعتهم في أبوظبي بحيث تصل إلى وجهاتهم النهائية المقصودة وقد أتمت كل إجراءات الفحص مسبقاً.

كما يمكن للضيوف المسافرين من واشنطن العاصمة الاستفادة من المواعيد المسائية المتميزة للرحلات والتي تتيح للضيوف السفر بعد انتهاء يوم العمل بالولايات المتحدة.

6 وجهات

وتعد واشنطن العاصمة واحدة من الوجهات الست التي تخدمها رحلات الاتحاد للطيران بالولايات المتحدة، بجانب كل من سان فرانسيسكو، ولوس أنجلوس، ودالاس فورت ورث، وشيكاغو، ونيويورك.

وقال هوجن «تشغل الاتحاد للطيران 45 رحلة أسبوعياً من وإلى الولايات المتحدة وتربطها بشبكة وجهاتنا العالمية الواسعة، بما في ذلك الربط بما يصل إلى 34 وجهة بمنطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية.

وما زلنا نشهد طلباً قوياً على خدمات السفر ما بين الولايات المتحدة والهند التي نوفر خدمة الرحلات إلى 11 وجهة فيها من خلال الرحلات التي تشغلها الاتحاد للطيران و15 وجهة عند احتساب الرحلات المشتركة بالرمز مع شريكتنا جيت آيروايز، بما يتيح للمسافرين إمكانية وصول غير مسبوقة إلى الهند.

وإضافةً إلى ذلك، يستفيد ضيوفنا من طائفة واسعة من رحلات الربط التي تعد الأسرع وقتاً في قطاع الطيران على صعيد السفر من واشنطن العاصمة إلى عدد من الوجهات الرائجة مثل أحمد أباد، ومومباي، ودلهي، وحيدر أباد، وتشيناي».

تميز

توفر الاتحاد للطيران كذلك لضيوف الدرجات الممتازة إمكانية استخدام صالة الشركة بمطار دالاس الدولي، والتي تمتد مرافقها على طابقين وتتضمن مساحات مخصصة للاسترخاء والراحة، ومناطق فخمة لتناول الطعام، ومرافق متطورة لرجال الأعمال، ومساحات للترفيه مخصصة للعائلات، ودورات مياه ومرافق استحمام على أحدث طراز.

ومع موقعها المتميز بجوار بوابة المغادرة المخصصة لرحلات الاتحاد للطيران في المبنى «إيه» بمطار دالاس، توفر الصالة كذلك للضيوف إمكانية الوصول منها بسهولة إلى الطائرة مباشرة دون الحاجة إلى المرور عبر بوابات المغادرة التقليدية.

طباعة Email