يشهد العام الجاري افتتاح فندق سانت ريجيس

مجموعة الحبتور تحتفي بالموظفين المتميزين

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 كرّم رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، خلف أحمد الحبتور، موظّفي المجموعة خلال الحفل السنوي لتوزيع «جوائز الموظفين المتميزين» مساء أول من أمس. وهنأ رئيس مجلس الإدارة الفائزين في الحفل الذي أقيم في منتجع وسبا حبتور جراند، أوتوجراف كوليكشن.

وحضر الحفل كل من سلطان الحبتور، رئيس شركة الحبتور للسيارات؛ محمد الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة الحبتور؛ وكبار المديرين من مختلف وحدات المجموعة.

كان حفل توزيع «جوائز الموظفين المتميزين» لهذا العام مميزاً جداً إذ يصادف العام 2015 الذكرى الخامسة والأربعين لتأسيس مجموعة الحبتور. وسوف يشهد العام الجاري أيضاً افتتاح فنادق الحبتور سيتي، بدءاً من فندق سانت ريجيس.

تُوزَّع «جوائز الموظفين المتميزين» على العاملين في كافة وحدات المجموعة، بما في ذلك المقرّ الرئيس للمجموعة، الحبتور للفنادق (منتجع وسبا حبتور جراند، أوتوجراف كوليكشن ، ومتروبوليتان بالاس، ومتروبوليتان ديرة)، ومتروبوليتان لخدمات الضيافة، وشركة الحبتور للسيارات، ودايموندليس، ومدارس الإمارات الدولية بفرعيها (جميرا وميدوز).

وقدّم رئيس مجلس الإدارة 24 جائزة للموظفين ذوي الأداء المتميز في المجموعة. وحصل كل من الفائزين على درع تذكارية مع شهادة وجائزة نقدية. قال الحبتور: «أقدّر جميع موظفينا لكن من المهم أن نكافئ خيرة المواهب. هؤلاء الأشخاص يأخذون زمام المبادرة، ويتمتّعون باندفاعية قوية، ويشكّلون قدوة للجميع - بغض النظر عن رتبتهم داخل الشركة. نحن نكافئ الموظفين بمختلف مستوياتهم».

شراكات جديدة

تابع الحبتور: «نشهد نمواً في مختلف أقسام المجموعة، لا سيما في شركة الحبتور للسيارات، التي افتتحت العديد من صالات العرض الجديدة خلال الأشهر الاثني عشر الماضية. وتعمل أيضاً على بناء أول صالة عرض بنتلي متطورة جداً في شارع الشيخ زايد، وأعلنت عن شراكات جديدة، بما في ذلك شراكة مع العملاق النفطي الروسي لوك أويل».

وقد رشّح رؤساء الأقسام أكثر من مئة موظّف وقدّموا الأسماء إلى لجنة لاختيار الفائزين. وبعد انتهاء عملية الاختيار، وفقاً للمعايير الملائمة، خضعت للمراجعة من هيئة التدقيق بغرض الموافقة عليها.

تقدير حقيقي

لكن الحبتور اختار بنفسه الفائز بجائزة رئيس مجلس الإدارة وثلاثة فائزين بجائزة التميّز.

وقال الحبتور: «هذا العام، اخترت كي بي راجان، المستشار المالي للمجموعة، لمنحه جائزة رئيس مجلس الإدارة. يعمل في المجموعة منذ سنوات طويلة.

أما الفائزون بجوائز التميز فهم: يحيى حرفوش، مدير المشاريع في المجموعة؛ عمر خلف، المدير المالي في الحبتور للفنادق؛ والشيف التنفيذي بول حاج.

التميز الفردي

وفاز 11 موظفاً بجائزة التميز الفردي التي كان مجال التنافس عليها مفتوحاً أمام جميع الموظفين الذين لم يمضِ أكثر من 15 عاماً على عملهم في الشركة. والفائزون هم: عمرو مرعي عمرو أحمد عبد الغني..

المنسّق القانوني في مجموعة الحبتور؛ وداسان كودامفيتي، كبير المشرفين على الشاطئ في منتجع وسبا حبتور جراند، أوتوجراف كوليكشن؛ ولوسي كاغوري موانغي، المسؤولة عن الاستقبال في فندق متروبوليتان ديرة..

وحسين فخري، مدير المأكولات والمشروبات في فندق متروبوليتان بالاس؛ وأنطوني رامبانو ليم، المشرف على مرأب هياكل السيارات في قسم ميتسوبيشي في شركة الحبتور للسيارات؛ وباسل محمد فرا، اختصاصي المبيعات لدى بنتلي؛ ومصطفى يوسف سليمان عبد الغني، المحاسب الإداري في شركة الحبتور للسيارات...

وساره لويز ويكلينغ، معلّمة التربية البدنية وكبيرة منسّقي برنامج الإبداع والعمل والخدمة في الصفّين 12 و13 في مدرسة الإمارات الدولية-ميدوز؛ وناصر خان، مدير المشتريات في مدرسة الإمارات الدولية-جميرا؛ وهبة الله ميثين كونجو، المساعدة في قسم الموارد البشرية في دايموندليس؛ وبيجو فارغيسي، المسؤول عن تحصيل الديون في دايموندليس.

إنجازات

وفازت حنان محمد عبد العزيز علي، المشرفة العلاقات الحكومية في منتجع وسبا حبتور جراند، أوتوجراف كوليكشن، بجائزة الإنجازات المديدة التي يتنافس عليها جميع الموظفين الذين يعملون في المجموعة منذ أكثر من 15 عاماً. تعمل حنان في مجموعة الحبتور منذ ثلاثين عاماً. والفائز الثاني بجائزة الإنجازات المديدة هو أنان عبدالله ظريف النمر، مدير خدمة ما بعد البيع في شركة الحبتور للسيارات.

8 فئات

Ⅶ جائزة رئيس مجلس الإدارة

Ⅶ جائزة التميز

Ⅶ جائزة وحدات الأعمال

Ⅶ جائزة الأقسام

Ⅶ جائزة الإنجازات المديدة

Ⅶ جائزة التميّز الفردي

Ⅶ جائزة اختيار الموظفين

Ⅶ جائزة المسؤولية الاجتماعية للشركة

.. وفريق فندق حبتور جراند بيتش ريزورت آند سبا

الحبتور يستقبل القنصل الكندي

استقبل رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، خلف أحمد الحبتور، إيمانويل كامارياناكيس، القنصل العام الكندي الجديد في دبي. وكان برفقته كبير المفوّضين التجاريين، غلين ماكفرسون، في مقر مجموعة الحبتور في شارع الوصل أول من أمس.

وتأتي هذه الزيارة الودّية بهدف التعارف بعدما تسلّم كامارياناكيس منصبه كقنصل العام الكندي في دبي والإمارات الشمالية في فبراير 2015. وكان يشغل قبل ذلك منصب مستشار وزير وكبير المفوّضين التجاريين في السفارة الكندية في العاصمة الإيطالية روما.

في رصيد كامارياناكيس خبرة واسعة في السياسة الخارجية والاقتصادية وتطوير الأعمال، فضلاً عن خبرة جغرافية مهمة في أميركا اللاتينية وأوروبا والشرق الأوسط.

وقد تمحور الحديث خلال اللقاء حول منافع العيش في الإمارات، والفرص التجارية والاستثمارية بين البلدَين.

وقال الحبتور: «يسعدني لقاء القنصل العام. لطالما جمعت صداقة قوية بين الإمارات وكندا. أودّ أن أشجّع مزيداً من الشركات الكندية على الاستثمار في دولة الإمارات ، ولا سيما في دبي».

طباعة Email