سماكوم توفر 280 قناة تلفزيونية

«دو» تطلق محطة إرسال عبر الأقمار الصناعية 2016

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف أحمد المهيدب نائب الرئيس لخدمات البث الإعلامي والتلفاز في مؤسسة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو)، أن المؤسسة تعمل على بناء محطة أرضية للأقمار الصناعية شرق مدينة دبي تكون بديلة للمحطة الحالية الواقعة في تيكوم والتابعة لشركة سماكوم، نظراً للاكتظاظ السكني فيها، موضحاً أنه سيتم إنجاز مشروع المحطة الأرضية الجديدة في العام 2016.

وأشار المهيدب إلى أن سماكوم محطة الإرسال عبر الأقمار الصناعية في الوقت الحالي توفر 280 قناة تلفزيونية، وتمتلك القدرة على الإرسال إلى أقمار صناعية متعددة، وأنها تحقق نسب نمو سنوية في عدد المحطات تقدر بحوالي 15%.

من جهة أخرى قال نائب الرئيس لخدمات البث الإعلامي والتلفاز في «دو» إن إجمالي عدد أجهزة استقبال البث التلفزيوني لدى الشركة بلغ حوالي 140 ألف وحدة، وأن هذا الرقم مرشح للارتفاع من نسب نمو سنوية تتراوح ما بين 5% إلى 10% في حال تم فتح تقاسم الشبكات بين مشغلي الاتصالات في الدولة على المستوى الاتحادي.

مؤكداً أن «دو» تسعى إلى توسيع انتشار خدماتها التلفزيونية بشكل حثيث مستفيدة من الخبرات والإمكانيات التي تمتلكها محطتها الأرضية للأقمار الصناعية، سماكوم، التي حصدت جوائز عالمية عدة وصنفت من بين أفضل عشر محطات عالمية متخصصة.

 وقال المهيدب: قمنا أخيراً بتجهيز المحطة الأرضية بحلول إرسال عالي الدقة قادرة على بث قنوات متعددة. فضلاً عن ذلك، نتعاون مع شركة أكاماي لتوفير خدمات شبكات توصيل المحتوى وتحسين معايير الأداء.

وأضاف: نلتزم في دو بمواصلة توفير اتصال الألياف الضوئية إلى المناطق الإعلامية في الإمارات بهدف تحسين مستويات الربط وجودة الخدمات.

وأوضح أن المشاركة في كابسات 2015 تندرج ضمن جهود الشركة الرامية إلى التعاون مع أبرز الشركات على مستوى القطاع لتوفير أحدث الحلول الشاملة والمتكاملة بهدف المساهمة في تطبيق رؤية المدينة الذكية. وأن نسلط الأضواء على هذه الحلول خلال مشاركتنا في عاليات معرض كابسات 2015، فهي تتيح لنا تقديم مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المتطورة.

لافتاً إلى أن الأنظمة المتطورة لدى الشركة من شأنها أن تساعد دو على تحسين مستويات جودة الاتصال مع الأقمار الصناعية ما يضمن تعزيز تجربة العملاء من جهة، ويساهم في تطبيق رؤية قيادة دولة الإمارات الرامية للتحول إلى المدينة الذكية.

طباعة Email