«تجار دبي» ينضم الى شبكة منظمة شباب الأعمال الدولية

هشام الشيراوي خلال توقيع مذكرة التفاهم مع مالكوم ويليامسون - من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 وقع برنامج تجار دبي، إحدى مبادرات غرفة دبي، مذكرة تفاهم مشتركة في مقر الغرفة أمس مع منظمة شباب الأعمال الدولية التي تعتبر شبكة عالمية من المبادرات المستقلة التي تعمل في اكثر من 40 دولة لمساعدة الشباب والشابات في تأسيس وإنماء اعمالهم الخاصة.

وتنص المذكرة على انضمام برنامج تجار دبي إلى شبكة منظمة شباب الأعمال الدولية، والعمل معاً لدعم رواد الأعمال من الشباب الإماراتي. وتشمل مذكرة التفاهم تبادل الخبرات والمعرفة حول أفضل الممارسات العالمية..

وتوفير التدريب والمشورة والدعم للرواد الأعمال لتأسيس أعمالهم، في حين ستسمح هذه الشراكة بين الجانبين بعرض تجارب رواد الأعمال الإماراتيين عالمياً، ومشاركتهم في جوائز رواد الأعمال الشباب التي تنظمها المنظمة، مما سيساهم بإبراز دور رواد الأعمال الإماراتيين في مسيرة نمو دبي واقتصادها.

وقع الاتفاقية من جانب غرفة دبي هشام الشيراوي، رئيس هيئة الاختيار والتحكيم في برنامج تجار دبي والنائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة دبي، في حين وقعها من جانب منظمة شباب الأعمال الدولية مالكوم ويليامسون، رئيس مجلس إدارة منظمة شباب الأعمال الدولية.

40 دولة

وأشار الشيراوي إلى أن هذه الاتفاقية تنسجم مع جهود برنامج تجار دبي لدعم ثقافة ريادة الأعمال في الدولة والتي وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي باعتمادها.

وأكد أن التعاون مع منظمة شباب الأعمال الدولية سينقل رواد الأعمال الإماراتيين إلى العالمية من بوابة تبادل الخبرات مع رواد الأعمال في أكثر من 40 دولة تنتشر فيها شبكة منظمة شباب الأعمال الدولية، وتتيح لهم التواصل مع مجتمعات أعمال عالمية، والاستفادة من تجاربهم.

ركيزة

وأشار رئيس هيئة الاختيار والتحكيم في برنامج تجار دبي إلى أن البرنامج بات ركيزةً أساسية في جهود دعم الشباب المواطن، وتحقيق أحلامهم وطموحاتهم في سوق العمل، مؤكداً ان الاستثمار في الشباب المواطن هو الاستثمار الأمثل لتعزيز مسيرة التنمية المستدامة والازدهار في دولة الإمارات، مضيفاً أن البرنامج يرسخ من خلال هذا التعاون مع جهات عالمية سمعة دبي وجهة من الطراز الأول لرواد الأعمال.

دمج

من جانبه، قال السير مالكوم ويليامسون، رئيس مجلس إدارة منظمة شباب الأعمال الدولية: "رؤيتنا المشتركة تنص على ان كل شاب يمتلك الطموح ليكون رائد أعمال حيثما كان يمكنه الوصول إلى الدعم الذي يحتاجه لتحقيق طموحه، وتأسيس مشاريع وخلق وظائف لنفسه وتحقيق رفاهيته..

وبالتالي فإن هذه الاتفاقية ستسمح لنا بدمج المعرفة العميقة والواسعة في مجال الأعمال التي تمتلكها غرفة دبي مع أفضل الممارسات العالمية لمنظمة شباب الأعمال الدولية وأعضائها في أكثر من 40 دولة حول العالم. ونحن سعداء بانضمام تجار دبي إلى شبكتنا وتوحيد جهودنا معاً للترويج لريادة الأعمال بين الشباب".

ولفت عيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي، والمنسق العام لمبادرة تجار دبي إلى أن الاتفاقية تؤسس لمرحلة تعاون مثمرة تنعكس نتائجها على مفهوم ريادة الأعمال في دبي، مؤكداً ان "تجار دبي" يبذل كل الجهود لترسيخ ثقافة ريادة الأعمال بين الشباب الإماراتي.

العضو الرابع

يعتبر برنامج تجار دبي رابع عضو من الشرق الأوسط ينضم لشبكة منظمة شباب الأعمال الدولية بعد صندوق المئوية في السعودية، وأندا العالم العربي في تونس، والشركة الأردنية لتمويل المشاريع الصغيرة "تمويلكم"، فيما أسس الأمير تشارلز، أمير ويلز منظمة شباب الأعمال الدولية في عام 2000، وهي شبكة عالمية من المبادرات المستقلة وغير الربحية تعمل في أكثر من 40 دولة.

طباعة Email