ترفيه

«ديل 2015» يسلط الضوء على تكنولوجيا «أنيماترونيكس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

يسلط «معـرض المتعة والتسلية والترفيه بدبي» («ديل 2015»)، أحد أبرز فعاليات قطاع الترفيه في العالم، الضوء على الإمكانات الهائلة التي يمكن أن تسهم بها صناعة تكنولوجيا «أنيماترونيكس» (Animatronics)، التي تقدر قيمتها بملايين الدولارات، ويتم استخدامها بالدرجة الأولى، ضمن قطاعات الترفيه والمدن الترفيهية والإعلان.

ويعتمد مبدأ تكنولوجيا «أنيماترونيكس» بشكل رئيس على الصور المولدة حاسوبياً (CGI)، وتقنية «تقطيع الحركة» (Stop Motion)، بهدف استحداث مخلوقات وشخصيات معينة ومحاكاة حركتها.

وتم اعتماد هذه التقنية على نطاق واسع في مجموعة من الأفلام السينمائية الشهيرة، مثل «المتحولون»، و«آيرون مان»، و«الحديقة الجوراسية»، والتي تعتبر في طليعة من بدأ باستكشاف مقدرات هذه الصناعة. وبحسب التقرير الصادر عن مؤسسة «جلوبال اندستري أناليسيس»، فمن المتـوقع أن تصل قيمة قطاع التسلية والترفيه إلى 118 مليار درهم إماراتي بحلول عام 2017.

وتجدد «رينبو برودكشنز»، الشركة البريطانية المختصة بصناعة التمائم وشخصيات الرسوم المتحركة للفعاليات، مشاركتها في دورة عام 2015 من «معـرض المتعة والتسلية والترفيه بدبي»، وهي تعرض أحدث إنتاجاتها من تمائم الحظ المتحركة والمخصصة التي تم ابتكارها في استوديوهات الشركة بمدينة لندن، حيث يعتبر زيّ كل شخصية من تمائم الحظ، تجسيداً فريداً للعلامة التجارية الخاصة بالعملاء أو حملاتهم الإعلانية.

طباعة Email