«الاتحاد للشحن» يدشن عملياته التشغيلية إلى دار السلام

أعلن قسم الشحن التابع للاتحاد للطيران عن مباشرة خدمات شحن أسبوعية إلى دار السلام في تنزانيا اعتبارا من أمس وستتوقف الرحلة في طريق عودتها إلى أبوظبي في العاصمة الكينية نيروبي.

وتعتبر دار السلام- أكبر مدينة في تنزانيا- مركزاً صناعياً واقتصادياً مهماً في شرق أفريقيا وسيتم تسيير خدمات الاتحاد للشحن الجديدة كل يوم جمعة إلى مطار يوليوس نيريري الدولي.

ومن المقرر أن يقوم قسم الاتحاد للشحن بتسيير واحدة من طائرات إيرباص الثلاث من طراز A033-200 عريضة البدن المخصصة للشحن إلى هذه الوجهة، متيحاً للعملاء قدرة استيعابية كبيرة تصل إلى 64 طناً مترياً.

وتتوقع الاتحاد للطيران مبدئياً أن تقوم بنقل الأجهزة الإلكترونية الثقيلة والمعدات الطبية والمواد الغذائية إلى دار السلام مع أولوية نقل البضائع القابلة للتلف والمتجهة إلى منطقة الخليج وأوروبا على رحلات العودة.

طلب قوي

وقال كيفن نايت، رئيس شؤون الاستراتيجية والتخطيط في الاتحاد للطيران: «تعتبر تنزانيا سوقاً جديدة بالنسبة للاتحاد للشحن، وستتيح لنا وجهتنا الأسبوعية الجديدة أبوظبي- دار السلام- نيروبي أبوظبي الاستفادة من الطلب القوي على الاستيراد والتصدير من وإلى واحدة من أهم وأسرع المدن نمواً في أفريقيا».

الحركة التجارية

وأضاف: «ستسهم خدمة الشحن إلى دار السلام في تسهيل الحركة التجارية بين دولة الإمارات وتنزانيا، فضلاً عن توفير خدمات ثنائية الاتجاه لنقل البضائع عبر طائرات مخصصة للشحن إلى ومن أهم المراكز التجارية في القارة الإفريقية».

وتجدر الإشارة إلى أن قسم الاتحاد للشحن يعد من أسرع الأقسام نمواً على امتداد الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات ويوفر خدمات الشحن من مركزه التشغيلي الرئيسي في أبوظبي إلى 103 وجهات حول العالم.

أسطول الشحن

 يضم أسطول الشحن تسع طائرات ثلاث منها من طراز إيرباص A033-200F وثلاث من طراز بوينغ B777F وثلاث من طراز بوينغ B747F.

وسوف يتسلّم قسم الشحن في وقت لاحق من هذا الشهر طائرة شحن جديدة من طراز إيرباص A033-200F.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات