«كلاس إن.كيه» تطلع على تجربة دبي الملاحية الريادية في «بوسيدونيا»

نوبورو أويدا والوفد المرافق له خلال زيارة منصة دبي الملاحية في المعرض العالمي البيان

تواصل منصة سلطة مدينة دبي الملاحية خلال معرض بوسيدونيا 2014، المقام حالياً في العاصمة اليونانية أثينا، استقطاب اهتمام واسع من كبرى الشركات البحرية الدولية. واستقبل مسؤولو السلطة البحرية وفداً رفيع المستوى من «كلاس إن.كيه» (ClassNK)، الشركة العالمية الرائدة في مجال تصنيف السفن، برئاسة نوبورو أويدا، الرئيس ورئيس مجلس الإدارة، الذي أشاد بنجاح إمارة دبي في بناء حضور قوي كأحد أهم المراكز البحرية العالمية بالنظر إلى ما تتمتع به من مزايا تنافسية عالية تجعل منها بيئة استثمارية مناسبة لاستقطاب روّاد الصناعات البحرية من مختلف أنحاء العالم.

وخلال زيارة منصة السلطة البحرية، اطلع نوبورو أويدا والوفد المرافق على أبرز الفرص الواعدة المتاحة ضمن التجمّع البحري لإمارة دبي، فضلاً عن ملامح استراتيجية القطاع البحري التي تستهدف تنظيم وتطوير وتعزيز القطاع البحري المحلي استناداً إلى أعلى معايير التميز والإبداع والابتكار والاستثمار البشري وحماية البيئة. وثمّن وفد «كلاس إن.كيه» جهود «سلطة مدينة دبي الملاحية» في دعم الرؤية الطموحة التي تنتهجها إمارة دبي للوصول إلى مصاف أبرز الأمم المتقدّمة في العالم.

ويعد «معرض بوسيدونيا»، الذي يقام مرة كل عامين، إحدى أبرز الفعاليات الدولية المتخصصة بالقطاع البحري في العالم. ويوفر منصة حيوية لتفعيل التواصل بين صناع القرار والشخصيات الحكومية والخبراء ومالكي السفن والمستثمرين الدوليين وممثلي كبرى شركات الملاحة من مختلف أنحاء العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات