«وول ستريت» : دبي الرابح الأكبر من الاتفاقية مع كانتاس

طيران الإمارات تريد طائرات ايه 380 معدلة

قالت شركة طيران الامارات انها تهدف الى استلام 25 طائرة على الاقل من 140 طائرة ايه 380 العملاقة، على ان تكون طائرات معدلة المحركات.

وقال تيم كلارك رئيس تنفيذي الشركة في مقابلة مع تلفزيون بلومبرغ ان الشركة مستعدة لان تتابع طلبات الشراء التي تقدمت بها اذا التزمت ايرباص بالتعديلات في طائرات ايه 380 واجراء تحسينات بنسبة %10-20 في اقتصاديات التشغيل.

واعرب كلارك عن امله في التحرك صوب هذا الاتجاه في وقت قريب، وهو يتحدث عن الطائرة المعدلة التي ستتغير محركاتها وتعرف باسم ايه 380 نيو ذات الممر الواحد. وقال عندما يكون هناك 500 مقعد في تلك الطائرة سوف تدر ارباحا جيدة. واضاف ان تلك هي الرسالة التي احاول ان اوصلها بالنسبة لجميع الطائرات.

تبلغ طلبات شراء طيران الامارات من طائرات ايه 380 ثلث اجمالي الطلبات من الشركة الاوروبية. ويرى كلارك ان تلك الطائرات هي العمود الفقري للعمليات الدولية التي تقوم بها طيران الامارات. لكن كلارك يقول انهم في حاجة الى محركات موفرة للوقود ويريد تعديلات ايروديناميكية لرفع مستوى الاداء.

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال الاميركية إن دبي هي الرابح الاكبر من الاتفاقية التي ابرمتها طيران الامارات مع شركة كانتاس الاسترالية، عن طريق ارتفاع عدد الذين يتدفقون في مطار دبي الدولي خلال الرحلة من أوروبا وأميركا إلى استراليا.

وأوضحت الصحيفة أن دبي أصبحت نقطة التوقف المفضلة للمسافرين عبر الاطلنطي ومن أوروبا مما عزز معدل الإشغال في الفنادق ورفع عدد الزائرين إلى مراكز التسوق في الامارة. وهناك نحو 30 ألف استرالي يهبطون من طائرات طيران الامارات في دبي، حسب أرقام العام الماضي، وهو عدد أعلى كثيرا مما كان عليه الحال قبل الاتفاقية، وفق ما قاله تيم كلارك رئيس طيران الامارات. يذكر أن طيران الامارات لها رحلات مباشرة إلى خمس مدن في استراليا ومدينتين في نيوزيلاندا.

واعتبر كلارك ان النقص في طاقة الاستيعاب في مركز الامارات الرئيس في مطار دبي الدولي هو أكبر تحد يواجه النمو السريع لطيران الامارات، وبالتالي هناك حاجة إلى توسيع طاقة الاستيعاب بسرعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات