«دافزا» تتحول إلى مدينة ذكية العام الجاري على 3 مراحل

أعلنت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي (دافزا) عن تحولها إلى مدينة ذكية خلال هذا العام، لتكون بذلك أول منطقة حرة في المنطقة تقدم الشبكة اللاسلكية Wi-Fi وخدماتها الذكية مجاناً لعملائها.

وسيتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع شركة «جويكس»، لإنشاء المدن الذكية، على ثلاث مراحل، تبدأ أولاها في شهر مايو الجاري، على أن تتيح للعملاء خدمة الاتصال بتقنية «إم تو إم» M2M التي توفر الاتصال بين الوسائل المتعددة وتشمل الأجهزة الذكية وغيرها.

وقال أيوب الحمادي، مدير أول للدعم المؤسسي في دافزا: «نبحث دائماً عن طرق جديدة لتعزيز تجربة الشركات العاملة في دافزا وتسهيل أعمالهم. ومن خلال توفير خدمة الشبكة اللاسلكية Wi-Fi، سيتمكن عملاؤنا وموظفونا والشركات العاملة لدينا من التمتع بخدمة إنترنت لاسلكية مجانية مع سرعة تحميل تصل حتى 1 ميغابايت».

وتأتي هذه الخطوة في جعل دافزا «مدينة ذكية» بهدف دعم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحويل دبي إلى «مدينة ذكية» وذلك من أجل إدارة كافة مرافق وخدمات المدينة عبر أنظمة إلكترونية ذكية ومترابطة وتوفير خدمة إنترنت عالية السرعة في الأماكن العامة.

ستقوم (دافزا) بتزويد منشآتها ومرافقها ومناطق المواصلات العامة بـ 500 نقطة «هوت سبوت» Hotspot لكي توفر خدمة الاتصال اللاسلكي العالي السرعة بالإنترنت Wi-Fi.

ومن جانبه، قال جينارو غراسيا مارتين، المدير التنفيذي لشركة «جويكس»: نتعاون مع المنطقة الحرة الأولى في العالم- وفقاً لصحيفة فاينانشال تايمز لتنفيذ هذا المشروع. فهي تحتضن أكثر من 1600 شركة من جميع أنحاء العالم، كما وأنها تساهم بنسبة 8% من تجارة دبي الخارجية.

وأضاف د. سعد المبيض المدير التنفيذي لشركة THTC، الشريك المحلي لشركة «جويكس»: أنشأت «جويكس» أكثر من 80 مدينة ذكية حول العالم بما في ذلك باريس، وسان فرانسيسكو، ومدريد، ونيويورك وغيرها. أما في دافزا، فنقوم ببناء هذه الشبكة اللاسلكية الاستثنائية التي تتميز بسرعة 802.11ac غيغابايت، الأمر الذي سيساعد على تحسين أداء الربط الداخلي بين الخدمات المتعددة. وللحصول على دخول مجاني للإنترنت، يتعين على جميع مستخدمي الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية (تابليت) وغيرها، التقاط الشبكة على أجهزتهم ليتم توجيههم بعدها إلى موقع خاص يقومون فيه بتسجيل بياناتهم لبدء استخدام الشبكة. وسيقدم المشروع الجديد لجميع الشركات العاملة في المنطقة الحرة وموظفيها خدمات ذكية مجانية، وذلك بفضل البنية التحتية اللاسلكية الكبيرة المتواجدة فيها.

تعليقات

تعليقات