المعرض أكد موقع الإمارة بين أهم الوجهات عالمياً

دبي تحصد 5 جوائز في بورصة برلين للسياحة

عاد وفد دبي السياحي من برلين بعد مشاركته في معرض بورصة السياحة الدولية (آي تي بي) الذي يعد أضخم معرض سياحي في العالم والذي أكد المشاركون فيه أهمية دبي كواحدة من أهم الوجهات السياحية في العالم التي يجب زيارتها. كما نجحت دبي في حصد جوائز هامة حلال المشاركة. وضم وفد دبي الذي ترأسه هلال سعيد المري مدير عام الدائرة أكثر من 70 من ممثلي القطاع السياحي من فنادق وشركات سياحية وقضى الوفد 5 أيام في الترويج لعوامل الجذب السياحي وعقد الصفقات وتوقيع العقود للسنة المقبلة.

ومع إعلان الدائرة نتائج القطاع السياحي في دبي قبل انطلاق المعرض والتي أكدت أن عدد نزلاء المنشآت الفندقية في الإمارة ارتفع من 10 ملايين نزيل عام 2012 إلى أكثر من 11 مليون عام 2013 ، انعكست حالة الانتعاش التي تشهدها السياحة في دبي على نتائج المشاركة في المعرض سواء من حيث حجم التعاقدات أو عدد الجوائز التي حصلت عليها.

وأحدث قرار وزارة الخارجية بإعفاء مواطني 13 دولة أوروبية من تأشيرة الدخول المسبقة لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة صدى كبيرا خلال المعرض بين ممثلي القطاع السياحي الذين أكدوا أن هذا القرار سيكون له مردود كبير في زيادة عدد السياح من هذه الدول، وهذا القرار الذي سيبدأ العمل به بتاريخ 22 مارس يعني أنه اعتباراً من هذا اليوم سيكون بمقدور مواطني جميع دول الاتحاد الأوروبي الـ 28 السفر إلى دولة الإمارات دون الحاجة إلى تأشيرة دخول مسبقة.

تعاون خليجي

وأظهرت دبي أهمية العلاقات المتميزة مع دول الجوار في مجلس التعاون الخليجي خلال المعرض حيث تم عقد عدة اجتماعات مع كبار المسؤولين في هذه الدول من بينهم أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة في سلطنة عمان والشيخ خالد بن حمود آل خليفة الوكيل المساعد للسياحة بوزارة الثقافة بمملكة البحرين.

وكان الاجتماع فرصة لعصام كاظم الذي تم تعيينه مؤخرا في منصب المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري للالتقاء مع الشركاء من القطاع السياحي ومناقشة الشراكات الحالية والمستقبلية. والمؤسسة تابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري وهي المسؤولة عن التسويق الخارجي للإمارة والترويج لهويتها.

وقال كاظم: ممثلو القطاع السياحي الذين التقيناهم خلال المعرض أعربوا عن رضاهم عن الجهود المتواصلة التي تقوم بها الدائرة بهدف توسيع نطاق العروض المتنوعة التي تقدمها دبي من خلال عوامل الجذب السياحي والفنادق والفعاليات والتركيز على زيادة عدد الفنادق الأربع والثلاث نجوم، وأكد أنه خلال حواراتنا مع المشاركين أشار بعضهم إلى أن صحيفة نيويورك تايمز اختارت دبي ضمن أهم الوجهات السياحية التي يجب زيارتها عام 2014 مؤكدين أن دبي ستحافظ على هذه السمعة الطيبة التي اكتسبتها عالميا من الآن إلى ما بعد 2020.

تطوير القطاع الفندقي

وكان تطوير القطاع الفندقي أحد الموضوعات التي تناولها يوسف لوتاه الذي تم تعيينه مؤخرا في منصب المدير التنفيذي للتطوير والاستثمار وتشمل مهام منصبه جذب المستثمرين لإنشاء فنادق في دبي. وقال لوتاه : الاهتمام الذي لقيته دبي من المستثمرين في القطاع الفندقي فاق كل التوقعات وخلال الأيام الخمسة للمعرض تلقينا طلبات عديدة من مستثمرين يدركون أهمية دبي كسوق سياحي مهم تلك الأهمية التي ظهرت من خلال الأرقام التي أعلنتها الدائرة عن نتائج عام 2013 والتي أظهرت ارتفاع نسب الإشغال وزيادة أسعار الغرف الفندقية.

الجوائز

وظهرت أهمية دبي كوجهة سياحية متميزة تقدم خدمات عالمية المستوى بحصولها على خمس جوائز مهمة خلال المعرض. ففي إطار جوائز " جو آشيا " حصلت دبي على جائزتي " الوجهة السياحية الأكثر شعبية في الشرق الأوسط " وجائزة " أفضل مكتب تمثيلي عربي في المانيا " وحصلت طيران الإمارات على جائزة " أفضل شركة طيران عربية ".

وحصلت دبي أيضا خلال المعرض على جائزة " أفضل فيلم ترويجي " من جولدن سيتي جيت" لجوائز الإعلام السياحي وهي نفس الجائزة التي حصلت عليها دبي العام الماضي عن فيلم "ديفنتلي دبي". وكانت الجائزة عن فيلم "علي " التسجيلي القصير للترويج لملف دبي في اكسبو 2020.

وحصل فندق ون أند أونلي النخلة على جائزة أفضل منتجع في مجال الضيافة من جوائز مجلة "كونواسير سيركل " لعدة أسباب من بينها الخدمة المتميزة التي تفوق توقعات النزلاء. والمجلة تعنى بشؤون الحياة اليومية والسفر والسياحة والفنون والثقافة وتركز على السفر الفاخر والفنادق المتميزة وتحظى بعدد كبير من القراء في المانيا والنمسا وسويسرا.

أفضل منتجع

وعقب الحصول على جائزة أفضل منتجع قال ميشيل باين مدير عام فندق ون أند أونلي النخلة إن الفوز بهذه الجائزة هو دليل على اهتمام جميع موظفي الفندق بتقديم خدمات للنزلاء تفوق توقعاتهم مشيرا إلى أن المانيا والنمسا وسويسرا تعد من الأسواق الرئيسية بالنسبة للفندق ولذلك فإن الفوز بهذه الجائزة من المانيا يعد اعترافا من نزلائنا بالجهود التي يقوم بها الفندق والحفاوة التي يقدمها لهم.

غرف

أمام قدوم 20 مليون زائر بحلول عام 2020 فإن ذلك يتطلب إضافة ما بين 55 إلى 75 ألف غرفة فندقية جديدة خلال السنوات الست المقبلة إلى العدد الحالي الذي يبلغ 85 ألف غرفة. وهناك 29 ألف غرفة جديدة سيتم إضافتها من الآن وحتى عام 2016. وإذا تم وضع الحوافز التي قدمتها الحكومة للمستثمرين في الاعتبار، فإن كل ذلك سيجعل من دبي وجهة جاذبة للاستثمار الفندقي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات