80٪ إشغال فنادق دبي في 2013

فندق برج العرب يحتفي بانعقاد الدورة الجديدة من المؤتمر من المصدر

أعلن المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2014، والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة الطيران المدني في دبي، الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، عن تفاصيل برنامجه لهذا العام.

ويعقد المؤتمر للعام العاشر في 4 و5 مايو المقبل بمدينة جميرا في دبي تحت شعار "مشهد الاستثمار الفندقي خلال عقد من الزمن". وسجلت الفنادق في دبي معدلات إشغال عالية بلغت نسبتها 80٪ في العام 2013، لا سيما مع دخول 3000 غرفة فندقية جديدة إلى قطاع الضيافة.

ووفقاً لتقرير صادر عن شركة ارنست ويونغ (EY) سجل قطاع الضيافة في دبي أقوى أداء في دول مجلس التعاون، كما حافظت الفنادق على معدلات إشغال عالية على الرغم من دخول آلاف الغرف الفندقية الجديدة إلى السوق في 2013.

وشهد متوسط المعدلات اليومية (ADR) أيضاً زيادة قدرها 6.4٪ بين عامي 2012 و2013، مما زاد من إيرادات الغرفة الفندقية المتوافرة (العائد لكل غرفة متاحة) 223 دولارا في العام 2013، أي بزيادة نسبتها 5.9٪ مقارنة مع العام 2012.

كما تظهر الأرقام حالة مشابهة في أبوظبي، حيث سجلت الفنادق فيها زيادة بنسبة 12.8٪ إلى 73.4٪ في عام 2013.

مؤشر إيجابي

واستقبلت فنادق دبي أكثر من 11 مليون زائر خلال العام 2013، بزيادة قدرها أكثر من مليون زائر مقارنة بالعام 2012، ويعد ذلك مؤشرا إيجابيا لدبي يعزز مساعيها لتحقيق هدفها المتمثل باستقبال 20 مليون زائر سنوياً بحلول عام 2020.

ووفقاً للإحصائيات الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، شهدت عائدات أصحاب الفنادق وأصحاب الشقق الفندقية في العام 2013 نمواً كبيراً مع زيادة في إجمالي الإيرادات بنسبة 16.1%، حيث وصلت إلى 21.84 مليار درهم إماراتي.

وسجلت إجمالي الليالي الفندقية خلال العام الماضي زيادة بنسبة 11.0% لتصل إلى 41.57 مليون ليلة بالمقارنة مع 37.45 مليون ليلة في العام 2012.

معدلات الإشغال

كما طرأت زيادة على معدلات الإشغال في الغرف والشقق الفندقية من 78% إلى 80%، في حين وصل معدل الإشغال بالنسبة للشقق الفندقية إلى 82%، بزيادة قدرها 6.5% بالمقارنة مع العام 2012. وبهذا تصبح هذه الأرقام أكثر أهمية بالنظر إلى أن عام 2013 شهد عدداً من خيارات السكن الجديدة التي دخلت السوق.

وقد وصل عدد الغرف والشقق الفندقية في نهاية عام 2013 إلى ما مجموعه 84.534 (611 منشأة) مقارنة مع 80.414 (599 منشأة) في العام 2012، مما يمثل زيادة قدرها أكثر من 5%. كما سيكون هناك 141 منشأة فندقية قيد التطوير في الفترة الحالية ستدعم قطاع الفنادق في الفترة من 2014-2016، بما في ذلك 99 فندقا و48 شقة فندقية، ليصل المجموع إلى 751 منشأة فندقية وحوالي 114 ألف غرفة.

الاحتفاء بالإنجاز

قال جيرالد لوليس الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة جميرا: إن الذكرى العاشرة لانعقاد المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي تعطينا فرصة للاحتفال بالعديد من الإنجازات التي شهدتها دبي في قطاع الضيافة على وجه التحديد، ونفخر في مجموعة جميرا بكوننا جزءا من هذا المؤتمر المرموق منذ انطلاق دورته الأولى.

حيث ان دبي استقبلت أكثر من 13 مليون سائح في العام 2013، وقد احتفل برج العرب، أفخم فندق في العالم مملوك لمجموعة جميرا، بالذكرى العاشرة للمؤتمر العربي للاستثمار الفندقي من خلال وضع شعار المؤتمر على واجهة الفندق.

 

الشقق الفندقية

وتمتلك دبي الحصة الأكبر من تركز الشقق الفندقية في الإمارات، والتي تمثل حالياً 66٪ من إجمالي إمدادات الشقق الفندقية.

ومن المتوقع أن تستأثر دبي بمعظم إمدادات الشقق الفندقية في الإمارات والتي ستتوسع فيها إمدادات الشقق الفندقية 23٪ على مدى السنوات الخمس المقبلة.

أما بالنسبة للإمارات الأخرى غير دبي وأبوظبي، فلا خطط توسعية في الشقق الفندقية باستثناء إمارة الفجيرة، حيث من المقرر أن يفتتح فيها فندق أداجيو في عام 2014. وشهد النصف الأول من العام 2013 نمواً إيجابيا في مستويات إشغال الشقق الفندقية في الإمارات. وخلال هذه الفترة، ازدادت مستويات الإشغال بنسبة 8.2٪ في دبي و 5.5٪ في أبوظبي، و20.3٪ في الشارقة. وهذه الزيادة الكبيرة في الشارقة هي مؤشر على تحسن السوق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات