غرفة عجمان تستعرض فرص التعاون مع وفد تركي

أثناء المباحثات مع وفد الغرفة التركية من المصدر

استقبلت غرفة تجارة وصناعة عجمان وفداً من غرفة تجارة بودروم التركية ضم 13 رجل أعمال متخصصين في صناعة وتجارة السفن واليخوت، بهدف توطيد التعاون والصلات وتبادل الآراء والأفكار بما يعزز القدرات الاقتصادية بين الطرفين، بالإضافة إلى ربط المصانع المحلية بعجمان والمتخصصة في صناعة السفن واليخوت بقرينتها في تركيا، وذلك في إطار سعي غرفة عجمان الدؤوب على دعم أعضاء الغرفة واستدامتهم.

واستقبل الوفد التركي عبدالله عمر المرزوقي المدير التنفيذي لقطاع خدمات تسجيل العضوية والمعاملات بغرفة عجمان، وشيخة النعيمي مدير إدارة الترويج واستقطاب الاستثمارات بالغرفة، ومن دائرة التنمية السياحية منى آل علي رئيس قسم الفعاليات السياحية وانجي منير عطية رئيس قسم التصنيف بالوكالة، ومن سلطة المنطقة الحرة بعجمان عبيد يوسف المطروشي مدير إدارة العمليات، ومحمد سالم الحمادي ممثل مبيعات.

قنوات تعاون

وأكد عبدالله المرزوقي حرص غرفة عجمان خاصة والدوائر الحكومية بعجمان عامة على فتح قنوات تعاون واتصال فعالة مع كافة الدول بما يخدم التطور والتنمية بكافة القطاعات لجميع الأطراف، وأشار خلال حديثه عن جهود حكومة عجمان لتوفير بيئة استثمارية جاذبة لرجال الأعمال والمستثمرين من خلال تسهيل الإجراءات وتبسيطها وسرعتها وتوفير البنية التحتية الشاملة بما يضمن نجاح المشاريع ونموها.

عرض شامل

قدمت شيخة النعيمي عرضا شاملا عن إمارة عجمان والرؤية الاستراتيجية لحكومة عجمان، بالإضافة لعرض فيلم تعريفي شامل عن عجمان. كما قدمت نبذة عن الخدمات التي تقدمها الغرفة وكذلك اهم المؤتمرات والمعارض التي تنظمها الغرفة وتشارك فيها، كما أبرزت للحضور حجم صناعة اليخوت بالإمارة، موضحة أن أعداد المصانع العاملة بصناعة اليخوت بعجمان يصل الى 25 مصنعاً، كما تناول العرض اهم القطاعات التجارية بين عجمان وتركيا، حيث تأتي المنتجات المعدنية وغير المعدنية بنسبة 27%، والمعدات والآلات بنسبة 21%، والمنتجات الكيماوية والبترولية بنسبة 18% والمنتجات المعدنية الأساسية بنسبة 14% والأغذية والمشروبات بنسبة 12 %، ومنتجات الغزل والنسيج والملابس الجاهزة والصناعات الجلدية بنسبة 6%، ومنتجات أخرى تمثل 2%.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات