تدوير

«بروج» ترفع طاقة مجمعها في الرويس إلى 4.5 ملايين طن سنوياً

تقوم شركة بروج لتوفير الحلول البلاستيكية المبتكرة عالية القيمة حاليا بزيادة طاقتها الإنتاجية من البولي إثيلين والبولي بروبيلين في مجمعها الصناعي في منطقة الرويس في أبوظبي من مليوني طن إلى 4.5 ملايين طن سنويا.

ويتم تحويل هذه البوليمرات إلى أنابيب بلاستيكية لنقل مياه الشرب ومياه الصرف الصحي والغاز كما تستخدم في تصنيع أسلاك وكابلات الاتصالات والطاقة فضلا عن مكونات السيارات وحلول التغليف المطور.. وتشكل تطبيقات التغليف التي تدخل في صناعة العبوات البلاستيكية والأكياس ومواد التغليف حوالي 35% من إجمالي المواد البلاستيكية حيث تتميز معظم هذه المنتجات بعمرها القصير وإمكانية التخلص منها بعد الانتهاء من استخدامها.

ومع وجود ما يقرب من مليون كيس بلاستيكي يستخدم في كل دقيقة حول العالم أي بمعدل 100 كيس بلاستيكي يستهلكها الفرد الواحد شهريا تشكل أكياس البلاستيك أيضا جزءا كبيرا من المواد البلاستيكية قصيرة العمر.

وقال عبيد سعيد الظاهري النائب الأول للرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية إن الدعوة إلى إعادة استخدام البلاستيك وإعادة تدويره تعتبر جزءا من أهدافنا وقيمنا التي نعتمد عليها في قطاعنا الصناعي كما أن التشجيع على التخلص من النفايات البلاستيكية بعد انتهاء فعاليتها وتبني المفاهيم والممارسات الصديقة للبيئة تأتي في إطار مسؤوليتنا كشركة صناعية تجاه مجتمعنا وبيئتنا.

وتقوم أبوظبي من خلال مصنع إعادة التدوير في مدينة العين بإعادة تدوير ما مقداره 50 طنا من البولي إثيلين عالي الكثافة والبولي إثيلين منخفض الكثافة من البلاستيك يوميا.. وتستخدم المواد البلاستيكية المعاد تدويرها في هذا المصنع في تصنيع مجموعة واسعة من المنتجات المفيدة مثل الصناديق البلاستيكية الصلبة والحاويات والعبوات. ويقدر الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات أن نحو 33 بالمئة من أصل 80 مليون طن من النفايات التي تخلفها دول مجلس التعاون الخليجي سنويا هي نفايات بلاستيكية وأن أقل من 10% من هذه المواد البلاستيكية يعاد تدويرها في منطقة الخليج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات