تصنيف «غلف كرافت» بين أكبر 10 منتجين لليخوت عالمياً

تشارك شركة الخليج لصناعة القوارب "غلف كرافت"، إحدى أكبر عشر شركات عالمية متخصصة في إنتاج اليخوت الفاخرة والقوارب المصنوعة من الألياف الزجاجية، في المعرض من خلال أحدث طرزها من اليخوت السوبر ومن أهمها ماجستي 135، الذي فاز خلال فعاليات جوائز آسيا لليخوت بجائزة أفضل يخت مبنيّ في آسيا، وماجستي 121 وماجستي 105 المرشح لجائزة أفضل اليخوت ضمن جوائز اليخوت السوبر العالمية 2014، وفي المجمل، تعرض الشركة سبعة يخوت جديدة.

وتخصص الشركة في الحدث العالمي أيضاً غرفة كنموذج عن اليخت ماجستي 155 قيد الإنشاء- اليخت الأضخم الذي تبنيه الشركة حتى الآن. وتحظى ديكوراته الداخلية المترفة بحضور كبير في معرض دبي العالمي للقوارب، مما يعكس تركيز "غلف كرافت" الجديّ على الابتكار وحرصها العميق على اختيار المواد الأولية عالية الجودة، وعنايتها الخاصة بأعلى معايير الحرفية.

مكانة عالمية

وكانت الشركة قد رسخت مكانتها العالمية المرموقة عام 2013 من خلال بناء ستة يخوت تزيد أطوالها على 30 متراً، ثلاثة منها تجاوزت 35 متراً. وتحظى الشركة بحضور طاغٍ في الأسواق العالمية العريقة مثل الأسواق الأوروبية، وذلك بعد نجاحها في إدخال ثلاثة يخوت سوبر إلى القارة.

وقال محمد حسين الشعالي، رئيس مجلس إدارة "غلف كرافت": تعتبر شركة "جلف كرافت" اليوم من أهم الشركات التي ترفد الأسواق بتصاميمها الجديدة والمبتكرة. ويتجسد نجاحها بشكل جليّ في مجموعة يخوتها السوبر الحائزة جوائز عالمية، والتي تشارك في معرض دبي العالمي لليخوت العام الجاري. ويتجسد منهجنا الخاص في التصميم والتصنيع عبر كافة مجموعة منتجاتنا، ابتداءً من اليخوت السوبر إلى طرادات النزهة الأصغر حجماً والطرادات الرياضية.

وعززت "غلف كرافت" خلال الأشهر القليلة المنصرمة حضورها العالمي لتنضم إلى نظيراتها من العلامات التجارية الإماراتية الرائدة في ميدان أسلوب الحياة البحري الفاخر، والتي نجحت في تصدير منتجاتها الراقية إلى الأسواق الأجنبية.

ومن مجموعتها المشاركة أيضاً طرازها الجديد من اليخوت الفاخرة ماجستي 48 الذي صُمم لتوسيع قاعدة العملاء وإتاحة الفرصة أمام جمهور أكبر لتملك اليخوت.

طلب متزايد

ويقول إيروين بامبس، مدير العمليات في شركة "غلف كرافت": "نرمي من خلال تصميم يخت ماجستي 48 إلى جعل تملك مثل هذا النوع من اليخوت أمراً أكثر شيوعاً وانتشاراً، لا سيما في الأسواق العالمية التي تشهد طلباً متزايداً على اليخوت متوسطة الحجم وقوارب النزهة. ونتوقع تنامي طلب أسواق دول مجلس التعاون الخليجي وذلك في ظل التطور الجاري الذي تشهده العقارات الفخمة المتسمة بأسلوب حياة مقترن بالبحر من جهة، وتزايد الحاجة إلى الطرادات وقوارب النزهة من جهة ثانية، إلى جانب توسع المشاريع المستقبلية المتمتعة بواجهة مائية مثل مشروع قناة دبي ومشروع جزيرة "بلو ووتر" في دبي، وغيرها من المشاريع التطويرية في المنطقة.

وأضاف بامبس: صُمم يخت ماجستي 48 ليكون يخت نزهة عائلياً بامتياز، يتميز بتجهيزاته المتكاملة وسهولة قيادته وإدارته، ويتسم اليخت بكافة المزايا والمواصفات المطلوبة. وقد صُنع بعناية فائقة ليكون يختاً وافياً ومثالياً يتيح لمالكه الاستفادة القصوى من مساحاته الداخلية والتمتع بإنارته الطبيعية وسهولة قيادته.

يخوت بديلة

انطلاقاً من استراتيجيتها القائمة على مواكبة أحدث التوجهات وإيجاد حلول لتحقيق رغبات العملاء، أطلقت "غلف كرافت" أيضاً يخت ويف شتل 56، الذي يعد موجة جديدة من تصاميم "اليخوت البديلة" التي يمكن استخدامها كمجالس عائمة أو سيارات ليموزين مبحرة أو سفينة فاخرة لنقل المسافرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات