شراكة بين مركز "اتصالات" الذكي و "تيليكوم ماليزيا"

أعلنت مؤسسة الإمارات للاتصالات "اتصالات" عن شراكة جديدة تجمعها بشركة "تيليكوم ماليزيا"، أكبر شركة اتصالات في ماليزيا، وبموجب هذه الشراكة سيرفع مركز "اتصالات" الذكي" قدرات "تيليكوم ماليزيا" الخاصة بخدمة البيانات ويعزز من إمكانية وصول خدماتها إلى العديد من الدول التي يتواجد بها مشغلو "اتصالات" مثل المملكة العربية السعودية وباكستان وأفغانستان ونيجيريا وتنزانيا.


وستستفيد "تيليكوم ماليزيا" من مركز "اتصالات" الذكي لتقديم خدمات المحتوى وخدمات مقسم الإنترنت ومقسم حزم البيانات ونقل البيانات عالية السرعة لعملائها عبر المنطقة. وستتمكن "تيليكوم ماليزيا" من خلال هذه الشراكة من ربط عملائها عبر مساراتٍ متعددةٍ بالشرق الأوسط وأوروبا وآسيا، كما سيوفر مركز "اتصالات" الذكي عبر مكونات البنى التحتية المتعددة التي يملكها مجموعة من أحدث خدمات الاتصال المتكاملة، الأمر الذي يتيح لشركة "تيليكوم ماليزيا" تطوير خدمات ذات كفاءة عالية تتماشى مع تطلعاتها لتصبح واحدة من المراكز المفضلة عالمياً.


وقال علي أميري، نائب الرئيس التنفيذي، خدمات المشغلين والمبيعات بالجملة في "اتصالات" " أثبت "مركز اتصالات الذكي" قدرته العالية على تأمين الاتصال الموثوق والأفضل في المنطقة. ويعد انضمام شركة بحجم "تيليكوم ماليزيا" لمجموعة عملاء "مركز اتصالات الذكي" إنجازاً جديداً ضمن سلسلة من الخطوات الهامة تمثلت بضم عددٍ من أكبر الشركات على مستوى العالم. وسوف تمكّن الشراكة الجديدة "تيليكوم ماليزيا" من رفع مستوى خدماتها في المنطقة من خلال تأسيس عقدة اتصال متعددة الوظائف تسمح لها بتقديم مختلف خدمات الاتصالات لعملائها.

وقال روزيمي رحمن، نائب الرئيس التنفيذي، الخدمات الدولية ومبيعات الجملة في "تيليكوم ماليزيا" أن الشركة الماليزية تعتبر إحدى أسرع شركات الاتصالات نمواً في آسيا وهي تسعى لعقد الشراكات مع مزودي الخدمات المتميزين على مستوى العالم، وتمثل الشراكة مع "اتصالات" ركناً أساسياً ضمن مساعيها لتلبية احتياجات عملائها المتنامية وبشكل خاص ضمن قطاع الأعمال، وخاصة في الشرق الأوسط الذي تعتبر من المناطق الهامة استراتيجياً كمركز أعمال عالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات