سيدات أعمال دبي يبحثن «التسويق عن طريق التوصية»

اختتم "مجلس سيدات أعمال دبي"، المنظمة الرسمية الممثلة لسيدات ورائدات الأعمال في إمارة دبي، أمس فعاليات لقائه الشهري في غرفة تجارة وصناعة دبي تحت عنوان "التسويق عن طريق التوصية وتأسيس علاقات العمل". قام بقيادة النقاش فيل بيدفورد، المدرب المتخصص في مجال الأعمال.

حضر لقاء شهر ديسمبر مجموعة من عضوات المجلس بالإضافة إلى عدد من ضيفات الشرف كل من، ديدي كوراديني، رئيسة ملتقى النساء العالمي(IWF) وعمدة مدينة ساليت ليك في الولايات المتحدة الأميركية سابقاً ونبيلة واصف، نائب القنصل العام في القنصلية العامة لجمهورية مصر العربية في إمارة دبي. وقد حصلت الحاضرات على فرصة التعرف على أهمية التسويق عن طريق التوصية وتأسيس علاقات العمل وتأثيره على تطوير العمل وما هي المؤهلات اللازمة لذلك.

وقالت رجاء عيسى القرق، رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي: "أصبحت دبي من أكثر مراكز الأعمال تنافسية في العالم، حيث تتواجد الكثير من الشركات التي تقدم خدمات متشابهة، مما يجعل عملية اختيار مزودي الخدمات والمنتجات أصعب بكثير ولذلك فإن التوصية من الأصدقاء أو من خلال علاقات العمل أو من الخبراء في مجال الأعمال ستساعد بشكل كبير في اتخاذ الخيارات الصحيحة".

رؤية متعمقة

وقدم فيل بيدفورد، الوكيل الرئيسي لمؤسسة ريفيرال (Referral Institute)، بتقديم رؤية متعمقة في واحدة من أكثر الطرق فعالية للقيام بالأعمال في وقتنا الحاضر المتسم بالسرعة وهي "التسويق من خلال التوصية". هنالك الكثير من الفوائد للقيام بالأعمال من خلال التوصية، مثل:

1) تتم إحالة الأعمال إليك بشكل خاص

2) يكون العملاء أقل حساسية للأسعار

3) تكون لدى العميل ثقة مسبقة حيث تمت تزكيتك من قبل جهة موثوقة.

برامج التوصية

وقد تم نشر دراسة من قبل جامعة جويث في فرانكفورت وجامعة بنسلفانيا في يوليو من عام 2010 حول برامج التوصية وقيمة العميل والتي تمحورت حول برنامج توصية العملاء لأحد البنوك الألمانية، تضمن دفع 25 يورو للعميل الذي يوصي بعميل آخر للبنك. ووفقاً للبروفيسور فان دين بلت، تعد هذه الدراسة الأولى التي يتم نشرها عن التقييم المالي لبرامج توصية العملاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات