«اتصالات» تفوز بجائزة أفضل مزود خدمات بالجملة

اتصالات تتسلم الجائزة من المصدر

حصدت مؤسسة الإمارات للاتصالات "اتصالات" جائزة قمة تليكوم ريفيو وذلك تقديراً للخدمات المميزة التي يقدمها مركز "اتصالات" الذكي "سمارت هب".

وتم تكريم "اتصالات" في هذه القمة لإنجازاتها والشبكة الدولية الواسعة التي تمتلكها، وللأداء المميز لها في تقديم الخدمات، وعلى التزامها المستمر في ابتكار وتطوير التكنولوجيا ومعايير الجودة الخاصة بوحدة خدمات المشغلين والمبيعات الجملة، حيث تقدم خدمات ذات جودة عالية لشركات الاتصالات المتحركة وشركات خدمات الإنترنت على الصعيد العالمي وتدير شبكة عالمية واسعة، من خلال الربط المباشر لأكثر من 118 مدينة وشبكة دولية للهاتف المحمول والتي تصل إلى أكثر من 600 وجهة عالمية.

التزام

وأكد علي أميري، نائب الرئيس التنفيذي لخدمات المشغلين ومبيعات الجملة أن التزام "اتصالات" الدائم بتقديم أعلى مستوى من الجودة والخدمات الدولية المبتكرة قد جعل الإمارات واحدة من أفضل الدول من حيث مستوى الربط والقدرات في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات على مستوى العالم. وأضاف أميري أن هذا العام تميز بالنجاحات المتتالية لوحدة خدمات المشغلين ومبيعات الجملة ..

والتي تأتي نتيجة للشراكات الدولية التي نملكها وتسهم في تطوير خدمات الهاتف المتحرك وخدمات الربط والاتصالات لعملائنا، وقد برز مركز "اتصالات" الذكي هذا العام كأهم مركز إقليمي للمحتوى والسعة والربط كما يمثل منصة فعالة للابتكار لدفع عجلة النمو المستقبلي في قطاع الاتصالات.

نمو قوي

ومن جانبه قال طوني عيد، الرئيس التنفيذي لتليكوم ريفيو، إن وحدة خدمات المشغلين والمبيعات بالجملة في "اتصالات" قد حققت نمواً قوياً ومستمراً من خلال الشراكة مع مجموعة متنوعة من أهم اللاعبين الدوليين المؤثرين في سوق الاتصالات العالمي بما في ذلك المشغلون، ومزودو خدمات الإنترنت ومزودو خدمة تجميع المحتوى، وهذا ما ساعد بشكل عملي على تأمين نظم اتصال متكاملة وخدمات تتصف بالمرونة والقوة.

وتم الإعلان عن الفائزين في مؤتمر قمة تليكوم ريفيو الذي أقيم في دبي، وجمع كبار المديرين التنفيذيين في المنطقة، ونخبة من خبراء تقنيات المعلومات والاتصالات حيث تمت مناقشة أحدث التوجهات والفرص والتحديات التي تواجهها هذه الصناعة في الشرق الأوسط.

وفي هذا العام، كرمت جوائز تليكوم ريفيو الشركات الرائدة في صناعة الاتصالات من جميع أنحاء العالم. واعتمد نظام منح الجوائز على النظام المزدوج حيث يتم احتساب خمسين في المئة من الأصوات من قبل المشاركين، ويتم احتساب الخمسين في المئة الأخرى عن طريق لجنة من المحكمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات