انطلاق فعاليات المؤتمر والمعرض الإقليمي العربي للجمعية الدولية للأنفاق

الإمارات تسعى لاستضافة كونغرس الأنفاق العالمي

عيسى الميدور يفتتح المعرض من المصدر

انطلقت أمس فعاليات المؤتمر والمعرض الإقليمي العربي الأول للجمعية الدولية للأنفاق، الذي يعقد تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، في فندق إنتركونتيننتال في دبي فيستيفال سيتي.

يأتي ذلك في وقت تسعى فيه الدولة للفوز باستضافة مؤتمر كونغرس الأنفاق العالمي عام 2018.

وقال المهندس عيسى الحاج الميدور، رئيس المؤتمر ورئيس جمعية المهندسين في الإمارات ومدير عام هيئة الصحة بدبي، لـ"البيان الاقتصادي": أن المعرض يسلط الضوء على المرحلة القادمة والتي وصفها بالهامة في تاريخ دبي، وذلك قياساً بحجم مشاريع البنية التحتية في الدولة التي تقودها استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020 مع تخصيص ما يقدر بنحو 25.3 مليار درهم (6.9 مليارات دولار) لمشاريع البنية التحتية المرتبطة به، وتطوير الموقع الذي سيقام به المعرض على مساحة 438 هكتاراً قرب مطار دبي ورلد سنترال وميناء جبل علي. ويعد المؤتمر بمثابة منصة مثالية لوضع الخطط الاستراتيجية بهدف ضمان استدامة وسلامة الأنفاق والاستخدام الأمثل لها خصوصاً مع مشاريع الإنشاءات الضخمة المتوقع إتمامها قبل عام 2020.

ريادة الإمارات

وأضاف بأن الإمارات تعتبر رائدة في مجال الأنفاق المتطورة مستدلاً بمشروع المترو والذي يضم أكبر محطة تحت الأرض في العالم "محطة مترو الاتحاد"، مشيراً إلى أن هذه الخبرات تسعى دبي إلى نقلها لدول الجوار من أجل تطوير هذا القطاع في بلدان مجلس التعاون الخليجي.

نجاح

وأشار إلى أن النجاح الذي شهدته فعاليات اليوم الأول من المؤتمر وحجم الإقبال من المختصين في القطاع، بالإضافة إلى المشاركة النوعية للشركات الإقليمية والعالمية في المعرض هي ما تجعلنا على ثقة تامة في سعينا للفوز باستضافة مؤتمر كونغرس الأنفاق العالمي عام 2018 والذي يتوقع أن يحضره أكثر من 5 آلاف مهندس وخبير من مختلف دول العالم. وأوضح الميدور اهتمام حكومة دولة الإمارات والدعم المستمر التي توليه للقطاع الهندسي، ما ساهم في تطوير المهنة والارتقاء بمستوى العاملين بها، وهو الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على جودة الحياة التي تدخل التخصصات الهندسية في كافة مجالاتها.

إكسبو 2020

وركز المؤتمر على أهمية فوز دبي باستضافة معرض إكسبو 2020، الأمر الذي يعتبر نتيجة لما تتمتع به الإمارات من مشاريع وخطط وبرامج تتناسب مع مكانة الحدث الدولية وتلبي احتياجات ومتطلبات إقامة مثل هذا الحدث العالمي. حيث قال: حرصت جمعية المهندسين على مواكبة التطورات والمستجدات العالمية في مختلف التخصصات الهندسية، لتلبية متطلبات البناء والتنمية التي تشهدها الدولة وفقا لأفضل الممارسات المهنية والأخلاقية.

نمو عدد المهندسين

وأضاف: أن إكسبو سيساهم أيضاً في تنشيط سوق العمل في قطاعات الهندسة بالدولة، حيث يبلغ عدد المهندسين المسجلين لدى الجمعية حالياً 31 ألف مهندس، في حين أنه سيصل إلى 90 ألف مهندس بحلول 2020 أي بنسبة نمو 190 %، وذلك مواكبة لحجم المشاريع العملاقة التي أطلقتها حكومة دبي خلال ما قبل وما بعد الإعلان عن فوز الإمارة بإكسبو. مشيراً إلى ان عدد المهندسين خلال العام 2011 كان عند 26 ألفا، أي أن هذا الرقم سجل نسبة نمو تقارب 20 % في عامين.

مراكز التدريب والتحكيم

وتابع الميدور: تسعى الجمعية من خلال مراكزها للتدريب والتحكيم والتوظيف ولجانها التخصصية التي تخدم 32 ألف مهندس بالدولة إلى تطوير وبناء آفاق جديدة للعمل المهني في الإمارات ، ومواكبة آخر التطورات العالمية، والتوعية بأهمية تبني مفهوم الاستدامة والحفاظ على الطاقة، واستخدام الطاقة المتجددة في كافة مشاريع الدولة، وتسخير أفضل التقنيات الحديثة في مجال تكنولوجيا المعلومات، للمحافظة على مكانة دولة الإمارات وريادتها عالمياً، وتعزيز قدرتها التنافسية".

الاستدامة

وتستضيف جمعية المهندسين الحدث بالتعاون مع الجمعية الدولية للأنفاق، وذلك تحت شعار "الاستخدام المستدام للمساحات تحت الأرض في دول الخليج العربي، الفرص والتحديات". ويتضمن المؤتمر كذلك معرضاً مصاحباً من المتوقع أن يضم أكثر من 50 منظمة محلية ودولية لعرض أحدث منتجاتها وخدماتها في مجال الاستخدام المستدام للمساحات تحت الأرض.

 

هيئة الطرق: الانتهاء من خط المترو البنفسجي أواخر 2019

قال عبد الرضا أبو الحسين، مدير إدارة تخطيط وتطوير مشاريع القطارات في هيئة الطرق والمواصلات، لـ"البيان الاقتصادي": أن مشروع خط المترو البنفسجي الذي يربط قلب دبي بمنطقة جبل علي ومدينة المطار التي ستستضيف معرض إكسبو 2020 سيتم الانتهاء منه في أواخر العام 2019 ليكون جاهزاً لاستضافة الحدث، مشيراً إلى أن الأشغال جارية بالمشروع منذ 3 سنوات.

تأجيل

وأضاف: أن المشروع تم تأجيله مراعاة لأولويات التنمية بالنسبة لهيئة طرق ومواصلات دبي، خصوصاً مع عدم وجود حاجة ملحة لمد خط المترو إلى تلك المناطق بالنظر إلى عدم وجود كثافة سكانية تحتاج لخط مترو خاصة بها، مقارنة بمناطق أخرى كانت أكثر حاجة لمد خطوط مترو مثل المناطق التي يمر عليها حالياً الخط الأخضر.

مراجعة المشاريع

من جهة أخرى، أوضح أبو الحسين، أن الهيئة قررت مراجعة كافة مشاريع البنية التحتية بالإمارة وذلك بعد الفوز بإكسبو لتحديد الأولويات وتغيير مواعيد الانتهاء من المشاريع التي ترتبط بشكل مباشر بحدث إكسبو، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الهيئة تعمل بشكل دوري مع كافة الدوائر الحكومية المعنية من اجل الحرص على إتمام المشاريع في الوقت المناسب مع مراعاة أعلى معايير الجودة العالمية.

وأشار إلى أن مشاركة الهيئة في معرض الأنفاق تأتي في إطار حرصها على الاستفادة من تجارب الدول المجاورة والعالمية في مجال البنية التحتية والطرق والمواصلات، معبراً عن إعجابه بحجم ونوعية المشاركة في المعرض والمؤتمر والآليات والتقنيات الحديثة التي عرضتها الشركات والهيئات الحكومية المشاركة.

كما أكد أن الهيئة ومن خلال كلمتها في فعاليات اليوم الأول من الحدث حرصت على نقل خبراتها المميزة في مجال المواصلات العامة وبالتحديد تجربة مترو دبي الذي يعتبر أطول خط مترو من دون سائق في العالم، مشيراً إلى أن هذا المشروع يعتبر أحد أهم مشاريع النقل العام وأكثرها حداثة في العالم.

 

القناة المائية

نفى أبو الحسين، في تصريحات لـ"البيان الاقتصادي" أن يتم إغلاق شارع الشيخ زايد من أجل العمل على مشروع القناة المائية، مشيراً إلى أن الشارع يعتبر قلب دبي النابض والشريان الذي يربط شمال الإمارة بجنوبها وشرقها بغربها، وعليه فلا يمكن إيقافه تحت أي ظرف كان. وأشار إلى أن هيئة الطرق والمواصلات تملك من الخبرة ما يتيح لها التعامل مع أي حالة، سواءً من خلال تشييد طريق موازٍ لشارع الشيخ زايد أو العمل على بناء القناة دون الإضرار بحركة السير.

 

أسعار الإيجارات بدبي

توقع عيسى الميدور أن أسعار الإيجارات في دبي ستتجه نحو الانخفاض في الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن الارتفاع الكبير الذي شهدته أسعار الإيجارات بدبي خلال الفترة الماضية كان رد فعل سوق طبيعياً لحدث الفوز بإكسبو 2020. وأشار إلى أن السوق حالياً لا يعتمد كثيراً على مبدأ العرض والطلب، بل على مؤشرات نمو الاقتصاد الكلي وتوقع انعكاسات حدث الفوز بإكسبو، مشيراً إلى أنه ما إن يهدأ السوق حتى يعود مبدأ العرض والطلب ليكون مقياس تحديد الأسعار "وعندها بالتأكيد ستنخفض الأسعار"

 

مشاريع حفر الأنفاق الحالية في دول الخليج:

المشروع الدولة التكلفة (مليار دولار)

قطار الاتحاد الإمارات 11

مترو الكويت الكويت 7

مترو الرياض السعودية 2.13

نفق الملك فيصل البحرين 0.5

إعادة الصرف الصحي الداخلي قطر غير محدد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات