اطلاق اول خدمة لتأمين السفر في مناطق الخطر

أطلقت "فرونتير ترافل انشورنس" وهي الاسم التجاري لشركة "أنجلو أراب" القابضة لوساطة التأمين "ايه ايه آى بي"، إحدى الشركات العالمية المتخصصة في خدمات التأمين والمساعدة وقت الأزمات أول خدمة الكترونية على مستوى العالم للتأمين ضد مخاطر السفر لرجال الأعمال وممثلي الشركات الذين يسافرون إلى مناطق الصراع في الشرق الأوسط وشرق أفريقيا.

وتتيح الخدمة التي تحمل اسم "كرايسز أسستانس بلس" للمسافرين إلى تلك المناطق إمكانية طلب الخدمة وشرائها فورياً عبر شبكة الإنترنت دون الحاجة إلى انتظار موافقة إدارية من جهات معينة أو تفويض من البنك.

وتهدف الخدمة الجديدة إلى توفير المساعدة الفورية على مدار الساعة في حالات الطوارئ والأزمات للمتعاملين في أي مكان في العالم من خلال فريق متخصص من الاستشاريين الذين يمكن تطبيق إجراءات الطوارئ المعمول بها لضمان سلامة الأشخاص بما في ذلك توفير موظفين للحماية والأمن الشخصي إذا اقتضت الضرورة أو توفير المساعدة اللازمة والمهارات العالية للمفاوضات الخاصة بحالات الخطف والفدية.

وقال وليام ويكهام، الرئيس التنفيذي لشركة "ايه ايه آى بي": "تهدف هذه الخدمة الجديدة إلى مساعدة المسافرين من رجال أعمال وممثلي شركات وغيرهم من الذين تتطلب أعمالهم السفر إلى مناطق الصراع السفر إليها بثقة وأمان. وتركز هذه الخدمة على عنصر الاستجابة الفورية لكافة احتياجات المسافرين إلى تلك المناطق وتلبيتها بصورة سريعة. لقد أظهرت أبحاثنا أن المسافرين من رجال الأعمال وأصحاب الشركات يحتاجون إلى المساعدة السريعة وغير المكلفة التي توفر لهم الحلول اللازمة التي يحتاجونها أثناء الأزمات والطوارئ في تلك المناطق".

وأضاف ويكهام أن خدمة "كرايسز أسستانس بلس" للتأمين عبر الإنترنت للمتعاملين تشمل توفير التوجيه والحماية للمتعاملين الذين قد تتعرض حياتهم للخطر أو للتهديد. وتبدأ أسعار الخدمة من 85 دولاراً أميركياً لمدة 7 أيام، مشيرا إلى أن هذا السعر يعد أقل بكثير من أسعار التأمين التقليدية لمثل هذه النوعية من خدمات التأمين.

وأشار الى أن هذه البوليصة شاملة تغطي الكثير من المزايا والخدمات بما فيها تقديم الاستشارات اللازمة وقت الأزمات والطوارئ والمساعدة في عمليات الإخلاء والنفقات القانونية وأتعاب الترجمة الفورية وتغيير أماكن الإقامة والسفر والسكن والرعاية الصحية وقت الطوارئ. كما تشمل خدمة المساعدة والتواصل مع مفاوضين أكفاء لفترة ثلاثين يوماً في حالات التعرض للخطف للتعامل مع مثل هذه الظروف الصعبة. ونحن نعتقد أن هذه الخدمة الفريدة من نوعها ستسهم كثيرا في ملء الفجوة القائمة لمثل هذه الخدمات في السوق". وأشار ويكهام إلى أن حالات الطوارئ والأزمات يمكن أن تأخذ أشكالاً متعددة مثل أعمال شغب في الشوارع وإطلاق النار وحالات الحجز غير المشروع وتهديد بالقنابل والابتزاز والتهديدات السياسية والاختفاء والاختطاف وعمليات الإرهاب والجرائم العنف. وتتوفر خدمة "كرايسز أسستانس بلس" للتأمين للمتعاملين المحتملين في عدد من مناطق الصراع في المنطقة بما فيها باكستان وأفغانستان وسوريا واليمن والعراق والصومال واثيوبيا وتنزانيا وإيران وغيرها.

خدمة جديدة

تتوفر خدمة "كرايسز أسستانس بلس" للتأمين للمتعاملين المحتملين في عدد من مناطق الصراع في المنطقة بما فيها باكستان وأفغانستان وسوريا واليمن والعراق والصومال واثيوبيا وتنزانيا وإيران وغيرها.وهي توفر الكثير من المزايا والخدمات بما فيها عمليات الاخلاء والنفقات القانونية والمساعدة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات