ملتقى عجمان للأعمال ينطلق 15 الجاري

برعاية كريمة وحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي لإمارة عجمان ـ تنظم غرفة تجارة وصناعة عجمان "ملتقى عجمان للأعمال" بدورته التاسعة يوم 15 ديسمبر الجاري في فندق كمبنسكي في عجمان، تحت شعار "معاً مع قادة الأعمال" بحضور عدد كبير من السفراء والقناصل وكبار المسئولين الحكوميين ورجال الأعمال والمستثمرين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته غرفة عجمان في فندق "العنوان" بدبي، بحضور محمد علي الجناحي، مدير تنفيذي - قطاع تنمية الأعمال والاستثمار، وناصر ابراهيم الظفري، المدير التنفيذي لقطاع التخطيط ودعم الأعضاء، وخولة المهيري، مديرة إدارة الفرص التجارية والاستثمار والدكتور عبد الفتاح فرح، مستشار اقتصادي، بغرفة عجمان وعدد من ممثلي الجهات الراعية للملتقى وممثلي وسائل الاعلام المختلفة.

وخلال المؤتمر الصحفي افاد محمد الجناحي، المدير التنفيذي - قطاع تنمية الاستثمار والأعمال، ان الملتقى في نسخته التاسعة يهدف إلى الترويج للمكانة المتميزة التي تحتلها دولة الإمارات عموماً على الساحة الاقتصادية عالمياً، وإمارة عجمان خصوصاً وكذلك قطاع الأعمال فيها الذي يعيش موجة من الازدهار، فضلا عن جذب الشركات الأجنبية العالمية للاستثمار في عجمان وافتتاح مكاتب إقليمية لها في الإمارة، وتسليط الضوء على مكانة عجمان كوجهة استثمارية مثالية.

مشاركات

وتابع قائلاً " يتوقع أن يستقطب الحدث مشاركة ما يزيد على 1,500 من كبار المسؤولين الحكوميين وصنّاع القرار والمسؤولين التنفيذيين والسفراء والدبلوماسيين لدى الدولة، إلى جانب حشد من المسؤولين والممثلين عن الدول وغرف التجارة والصناعة في الإمارات وكُبرى الشركات والمنظمات".

وأشاد محمد الجناحي، بالدعم اللامحدود من سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي لإمارة عجمان، وتوجيهات وجهود سموه الرامية إلى الإرتقاء بمكانة عجمان كوجهة سياحية مفضلة ومركز اقتصادي بارز على مستوى المنطقة.

من جانبه قال ناصر الظفري المدير التنفيذي لقطاع التخطيط ودعم الأعضاء: في ضوء فوز الإمارات بحق تنظيم معرض "إكسبو 2020"، فإنّ الدولة على أعتاب موجة كبيرة من الازدهار والنمو ستشمل جميع إمارات الدولة. ولذلك فإننا نتطلع إلى انطلاقة أحداث "ملتقى عجمان للأعمال" هذا العام، والذي سيمنح الشركات وقطاع الأعمال منصة مثالية لاستعراض منتجاتها وخدماتها وفي الوقت نفسه جذب الاستثمارات الأجنبية إلى عجمان.

خطط

وكشف المؤتمر الصحفي عن عدد من الخطط لتطوير البنية التحتية للإمارة وتشتمل هذه المشاريع على مشروع تطوير مرسى عجمان، ومشروع تطوير منطقة الزوراء، ومركز المؤتمرات التابع لـ "غرفة تجارة وصناعة عجمان"، ومبنى "مركز سيدات أعمال عجمان" وعدد من مشاريع البنية التحتية. كما اكد خلال المؤتمر الصحفي ان الامارة لديها توجه شامل لدعم الجانب الاقتصادي بكافة مجالاته وتوفير كافة العوامل لذلك من خلال تهيئة بيئة تعليمية وصحية على اعلى مستوى، وتعمل الامارة حالياً من خلال المؤسسات الحكومية المعنية في التوجه نحو السياحة التعليمية والصحية نظراً لما تتميز به عجمان من مؤسسات تعليمية وصحية على اعلى مستوى.

وأفادت خولة المهيري مديرة إدارة الفرص التجارية والاستثمار، ان العديد من المؤشرات تؤكد تنامي الاقتصاد وتطور الامارة وذلك من خلال النمو في أعداد العضويات الجديدة والذي بلغ 30%، كما تعتزم الغرفة خلال دورة العام من الملتقى إطلاق حزمة جديدة من الخدمات في إطار سياستها الرامية إلى جذب المزيد من الاستثمارات وزيادة عدد أعضائها.

6% نمو متوقع

أشار الدكتور عبد الفتاح فرح، مستشار اقتصادي، إلى أن كبار المحللين الاقتصاديين أكدوا أنّ فوز الإمارات بحق تنظيم معرض "إكسبو 2020" سيدفع عجلة نمو قطاع الإنشاءات والعقارات في الدولة، مما سينعكس على عجمان من حيث زيادة عدد الاستثمارات ومشاريع التنمية. ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي لإمارة عجمان بنحو 6 % في العام 2014 وأن ترتفع مستويات النمو لتصل إلى 12 % في العام 2020، خاصة وان عجمان تتمتع بمكانة متميزة بوصفها مركزا استثماريا واعدا لما توفره من بنية تحتية متطورة وخدمات صحيّة عالية الجودة ومؤسسات تعليمية رائدة مثل "جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا" وموقع استراتيجي يتوسط دولة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات