مجموعة الحبتور و«الخليج الأول» يبحثان فرص الأعمال

استقبل خلف أحمد الحبتور، رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، في مكتبه في شارع الوصل أمس وفداً من بنك الخليج الأول على رأسه الرئيس التنفيذي أندريه الصايغ. وكان الهدف من الاجتماع تعريف الرئيس التنفيذي للبنك على مجموعة الحبتور. كما جرت مناقشة الفرص المتاحة في الأعمال، وقطاع المصارف في شكل عام.

وضمّ الوفد سيمون بيني، نائب الرئيس التنفيذي الأول المكلّف شؤون العمليات المصرفية الدولية والخدمات المصرفية بالجملة؛ ومهند م. البورنو، الرئيس الإقليمي في دبي والإمارات الشمالية المكلّف شؤون الخدمات المصرفية بالجملة؛ ومصطفى الخلفاوي، كبير المديرين المكلّف العمليات المصرفية الخاصة بالشركات، وفاطمة قاسمي، الرئيس الإقليمي في دبي والإمارات الشمالية المكلّفة بالعمليات المصرفية الخاصة بالشركات.

حضر الاجتماع كل من بول راينر، مستشار رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، وكي بي راجان، المستشار المالي في المجموعة، وسانجيف أجروالا، مدير الاستراتيجية وتطوير الأعمال، وآرون كريشنان، المدير المالي التنفيذي.

زخم

وتحدّث خلف الحبتور عن الزخم الإيجابي في الإمارات والاقتصاد المزدهر في البلاد، قائلا: ستستمر الأمور في التحسّن. فقد أثبتنا أننا بلد عالمي الطراز يضم فنادق وبنى تحتية من الدرجة الأولى. وسنثبت جدارتنا عندما نستضيف معرض إكسبو 2020". وأضاف "تطلّعت دبي لفترة طويلة إلى الغرب وتعلّمت منه، لكن تبدّلت الأمور، ونظراً للوضع الراهن في أوروبا، أظن أنه بإمكانهم أن يتعلّموا منا".

يشار إلى أن بنك الخليج الأول هو مصرف ريادي في الإمارات وقد تأسّس عام 1979، ويتّخذ البنك من أبوظبي مقراً له. أما مجموعة الحبتور فهي مجموعة شركات تشتهر بعملياتها في قطاع الإنشاءات أكثر من غيره إلا أنها تعرف على مستوى عالمي أيضاً بأعمالها في قطاعات الفنادق والسيارات والعقارات والتعليم والتأمين والنشر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات