«أبوظبي للأنظمة» ينال جائزة أفضل تطبيق لبرنامج المواطن الإلكتروني

فاز مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات بالمركز الأول في جائزة مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي الإقليمية السنوية، لأفضل الممارسات في تطبيق برنامج المواطن الإلكتروني. وقد تم الإعلان عن الفائزين خلال "حفل التكريم السنوي 2013" الذي أقامته "مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي لمجلس التعاون الخليجي"، في فندق هيلتون جميرا" في دبي لتقدير الجهات الداعمة لمبادرات "مؤسسة الرخصة الدولية" في مجال المسؤولية الاجتماعية والتي أثمرت عن منح شهادات الرخصة الدولية لـ4400 من النشء في منطقة الخليج خلال مخيمات الرخصة الدولية الصيفية شهري يوليو وأغسطس من العام الجاري. وتعتبر "مؤسسة الرخصة الدولية" هي الجهة المسؤولة عن نشر الوعي المعلوماتي والترويج لبرامج تنمية مهارات استخدام الكمبيوتر من خلال منح شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر المعترف بها عالمياً في دول مجلس التعاون الخليجي والعراق.

وتم خلال الحفل الإعلان عن الفائزين اللَذين تم اختيارهما من بين 16 مرشّح من دول مجلس التعاون الخليجي الستة، وذلك عقب عملية تصويت قامت بها لجنة حكم تابعة للمؤسسة، حيث منحت الجائزة الأولى لمركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، في حين ذهبت الجائزة الثانية مشاركة بين جامعة السلطان قابوس ومعهد البحرين للدراسات المصرفية.

من جهته أعرب راشد لاحج المنصوري مدير عام مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات عن اعتزازه بتحقيق المركز لهذا الفوز الذي سيعزز جهوده في تنفيذ وتطبيق العديد من البرامج والمبادرات. وأكد منصور المرزوقي مدير برنامج المواطن الإلكتروني في مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات على أهمية الدور الذي تقوم به الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي في رفع وتعزيز مستوى العديد من الشرائح التي تفتقر لمهارة استخدام الحاسب الآلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات