«إل جي» تطرح «تابلت» كامل الوضوح في الإمارات

طرحت شركة إل جي الكترونيكس الجهاز اللوحي (التابليت) جي باد 8.3 في أسواق الدولة أمس، وهو أحدث إضافة إلى سلسلة الأجهزة المتحركة. ويعد "جي باد 8.3" بكونه أول جهاز لوحي في العالم بشاشة عرض فائقة الوضوح Full HD مقاس 8.3 بوصات، يتيح للمستخدم تجربة من نوعها ومجموعة واسعة من مزايا الاتصال. إذ تركز الشركة المصنعة الكورية الجنوبية على زيادة حصتها السوقية في المنطقة من خلال إطلاق جهاز لوحي (تابليت) طال انتظاره في الأسواق الإقليمية.

وقال د. واي. كيم، رئيس إل جي إلكترونيكس في الخليج: "إن الطلب على التابليت قد نما بشكل مطرد في منطقة الخليج. ومع طرحنا لـجي باد 8.3 نقدم المنتج المناسب للعملاء الشغوفين بالتكنولوجيا. وإن هذه الأجهزة المتميزة هي إضافة مثيرة إلى سلسلة جي من الهواتف الذكية لـ "إل جي". وتقدم أحدث الابتكارات التكنولوجية في فئة الأجهزة اللوحية..

والتي تعد حالياً من بين الاتجاهات الأسرع نمواً في صناعة الإلكترونيات".على الرغم من شاشته الكبيرة، فإن جي باد 8.3 يمتاز بنحافته وأناقته ليشكل عنصراً مريحاً بما يكفي لحمله بسهولة في يد واحدة. وجاء التصميم هذا وفقاً لما استندت عليه إل جي من آراء عملائها بشأن الحجم المناسب والمثالي للتابليت. مع الحفاظ على قابلية حمله، حيث إن بطارية جي باد 8.3 تأتي بسعة 4600 ميلي أمبير للاستخدام لمدة أطول ومع ذلك لا يزال خفيفاً مثل صحيفة بوزن 338 غراماً.

ويقدم جي باد شاشة عرض فائقة الوضوح ويتيح عرض الصورة بجودة عالية وبدقة 1920 1200 بيكسل كما يحتوي الجهاز على معالج كوالكوم سناب دراجون 600 رباعي النواة وبقوة 1.7 جيجا هيرتز ممّا يُسهل عرض جميع أنواع المحتويات.

ويلبي المتطلبات الملحة للتقارب العصري من خلال تطوير الاتصال والربط بين أجهزة متعددة. ومع تطبيق QPair الفريد من نوعه، حيث تظهر أي مكالمة أو رسالة واردة على الهاتف الذكي على شاشة جي باد للحصول على تجربة التقارب الحقيقي. ويوفر جي باد مميزات عملية مثل المهام المتعددة المعززة، ومزايا تجربة المستخدم التي تم تطويرها على الشاشة الكبيرة.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات