الإمارات تستضيف اجتماعاً خليجياً لمواصفات الكيمياء والغزل والنسيج

تنطلق في أبو ظبي اليوم أعمال الاجتماع السابع عشر للجنة الفنية الخليجية لمواصفات الكيمياء والغزل والنسيج التي تستمر على مدى يومين وتستضيفها هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات» التي تتولى الرئاسة والأمانة الفنية للجنة.

وأكد المهندس محمد صالح بدري مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس بالوكالة في بيان صحفي أصدرته الهيئة أمس أهمية هذه الاجتماعات التي تعقد بمشاركة الخبراء والأخصائيين من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أعضاء اللجنة الفنية الخليجية لمواصفات قطاع المنتجات الكيميائية والغزل والنسيج في ظل الاهمية الكبيرة المتزايدة لهذا القطاع على المستوى الخليجي .

واضاف أن إعداد مواصفات قياسية خليجية متوائمة مع المواصفات الدولية تتضمن المتطلبات الفنية ذات مستويات عالية من الجودة وتحقق معايير السلامة والبيئة يساهم في توفير الدعم الفني لهذا القطاع وتوفير الحماية للمستهلك في الوقت نفسه مما يؤدي إلى دعم المنافسة للسلع والمنتجات الخليجية في الأسواق المحلية والعالمية.

وقال المهندس محمد بدري أن قطاع المنتجات الذي تغطيه هذه اللجنة يتضمن شريحة كبيرة من السلع الاستهلاكية التي تهم المستهلكين من الأفراد بالإضافة الى المواد والمركبات الكيميائية التي تدخل كمواد أولية لصناعة منتجات استهلاكية.

خطة عمل

وأشار إلى أن اللجنة الفنية الخليجية لمواصفات قطاع المنتجات الكيميائية والغزل والنسيج التي تعد إحدى اللجان الفنية الخليجية للمواصفات التي تتولى تطوير المواصفات القياسية الخليجية الموحدة التي تستخدم في عمليات التبادل التجاري على المستويين الخليجي والدولي ستبحث خلالها اجتماعها بأبوظبي موقف تنفيذ خطة عملها لعام 2013 ورفع مشاريع المواصفات الجاهزة للاعتماد من خطتها لهذا العام والتي تزيد عن 45 مواصفة قياسية خليجية في هذا القطاع.

مراجعة

كما ستناقش وتعتمد مشاريع خطة عملها الجديدة لعام 2014 والتي تتضمن مراجعة لعدد من المواصفات القياسية التي سبق إصدارها خليجياً للعمل على تحديثها ضمن خطط اللجنة والاتفاق على البرنامج الزمني لتنفيذ الخطة وستقوم اللجنة في هذا الاجتماع ببحث ومناقشة تطوير أنشطتها وخططها لتنسجم مع التوجهات الخليجية والمتطلبات والاحتياجات الفعلية للقطاع الصناعي والتجاري في دول مجلس التعاون.

تحسينات

وسيتم خلال الاجتماع بحث القرارات والتوصيات والتوجيهات الصادرة من الاجتماع الثلاثين للمجلس الفني والاجتماع العشرين للجنة العامة للمواصفات لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون ذات العلاقة بأنشطة اللجنة والتعرف من ممثل الأمانة العامة لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون على المنتدى الالكتروني الجديد للجنة والتحسينات التي أدخلت مؤخراً على النظام الالكتروني لعمل اللجان الفنية لتطوير عمل اللجنة الداخلي ومساعدتها في تحسين الأداء ورفع الكفاءة للوصول إلى الشركاء الاستراتيجيين من القطاعين الحكومي والخاص بسهولة ويسر .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات