غرفة عجمان تناقش كيفية الاستفادة من القمة الحكومية للخدمات

نظمت غرفة تجارة وصناعة عجمان حلقة نقاشية تحت عنوان «كيفية الاستفادة من القمة الحكومية للخدمات» التي أقيمت أخيراً، برعاية وحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأدار المهندس عبدالله المويجعي رئيس مجلس إدارة الغرفة، الحلقة التي قدمها الأستاذ الطيب عثمان يوسف منسق التميز المؤسسي بغرفة عجمان، وحضرها سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان بالإنابة، والمديرون التنفيذيون ومديرو الإدارات ورؤساء الأقسام والموظفون بالغرفة.

ورحب رئيس مجلس إدارة غرفة عجمان في بداية الحلقة بالحضور، مشيراً إلى أن هذه الحوارات النقاشية تعمل على زيادة المعرفة وتبادل الخبرات التي هي أساس العمل الناجح، بالإضافة إلى الاستفادة من أفضل الممارسات العالمية في مجال تطبيق الخدمات، مشيراً إلى ضرورة أن تكون الغرفة سباقة في تبني أفضل الممارسات التي تم استعراضها في القمة.

وفي البداية أوضح الأستاذ الطيب عثمان أهمية القمة كونها الأولى في المنطقة، والتي ضمت عدداً من الخبراء، حيث ألقت الضوء على أفضل الممارسات في الخدمات الحكومية، مشيراً إلى أن القمة ضمت العديد من أهم المنظمات العالمية المتخصصة في هذا الشأن مثل الأمم المتحدة، والتنافسية الدولية، ومنظمة التعاون الاقتصادي الدولي.

كما استعرض موقع دولة الإمارات العربية المتحدة الحالي بين دول العالم (نجوم صاعدة) وفقاً لنموذج التصنيف الذي أعدته شركة «أي تي كرني»، والذي أوضح المكانة العالمية للدولة.

وبعدها تم استعراض تجارب عدد من الدول التي تطورت خدماتها وحازت مراكز متقدمة عالمياً مثل تجربة المكسيك وهولندا وجنوب أفريقيا والبحرين.

ثم قدم الطيب شرحاً عن كيفية قياس التنمية من خلال استعراض كافة الإجابات للدكتور غوردن براون رئيس وزراء بريطانيا سابقاً، والدكتورة جنفر بلانك رئيسة شبكة التنافسية الدولية، والدكتور إيف ليترم رئيس منظمة التعاون الاقتصادي الدولي.

وأشار بعدها سالم السويدي مدير عام الغرفة إلى ضرورة استصحاب استدامة واستمرارية النمو الاقتصادي والحوكمة والشفافية كأساس لقياس التنمية في بلد ما يمكن إسقاط هذه المعايير على قياس الأداء بالغرفة والاستفادة من مخرجات القياس في التطوير والتعلم.

وفي الختام وجه الرئيس إلى ضرورة دعم الموظفين بالتنوع المعرفي لتمكينهم من أداء أعمالهم بالصورة التي ترضي عملاء الغرفة بالإضافة للبرامج التدريبية المعتمدة، وضرورة تشكيل فريق عمل للتواصل مع العملاء، مشيراً إلى أن نجاح ورضا عملائنا يمثل أهم أهدافنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات