مركز أبوظبي للأعمال يصدر الرخص وعضوية الغرفة في شهادة واحدة

يصدر مركز أبوظبي للأعمال التابع لدائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي شهادة الرخصة التجارية وعضوية غرفة أبوظبي في شهادة واحدة تحمل شعار الجهتين بهدف التقليل من الإجراءات واختصار الوقت والوثائق المطلوبة لمعاملات التراخيص التجارية وعضوية الغرفة.

جاء ذلك في مذكرة تفاهم وقعتها الدائرة والغرفة مؤخرا تم بموجبها تفعيل الربط الالكتروني بين الجهتين بحيث يقوم على إثره مركز أبوظبي للأعمال بإصدار شهادة الرخص التجارية متضمنة عضوية الغرفة وذلك بعد استكمال كافة الوثائق والمعاملات المطلوبة. وقال محمد عمر عبد الله وكيل الدائرة إن هذه المبادرة تأتي في سياق حزمة المبادرات التي تعمل الدائرة على تطبيقها لتفعيل دور مركز أبوظبي للأعمال وتحقيق أهدافه الرامية الى تفعيل نظام النافذة الواحدة لإنجاز كافة معاملات النشاط التجاري على مستوى إمارة أبوظبي بما يعزز من تنافسية إمارة أبوظبي في قطاع الأعمال على المستويين الإقليمي والدولي.

وأشار إلى أن دمج عضوية غرفة أبوظبي ضمن شهادة الرخصة التجارية الصادرة عن مركز أبوظبي للأعمال يأتي ضمن إستراتيجية التحديث والتطوير التي تنفذها الدائرة لتعزيز كفاءة الأداء الحكومي وزيادة فاعلية الخدمات لقطاع الأعمال والذي يقتضي تعزيز التعاون الفعال بين كافة الجهات الحكومية ذات الصلة.

وأكد محمد عمر عبد الله حرص الدائرة على مواصلة تقديم المزيد من المبادرات والتسهيلات عبر مركز أبوظبي للأعمال والتي من شأنها أن تعزز من بيئة الأعمال الاستثمارية في إمارة أبوظبي حتى يحقق المركز أهدافه الاستراتيجية في أن تكون الامارة مركزا تجاريا جاذبا محتلة أفضل التصنيفات الدولية في مجال تنافسية الأعمال. وأكد محمد هلال المهيري مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي على دعم غرفة أبوظبي الكامل للجهود التي تبذلها دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي لتعزيز دور القطاع الخاص في عملية التنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة في إمارة أبوظبي .

وقال إن الربط الإلكتروني بين الغرفة والدائرة يهدف إلى دعم دور مركز أبوظبي للأعمال في تسهيل واختصار إجراءات استصدار التراخيص في إمارة أبوظبي، موضحاً أن المركز يمثل محطة استقطاب لشركات ومؤسسات القطاع الخاص من داخل الإمارة وخارجها من خلال ما يقدمه من خدمات النافذة الواحدة، وتقديم المشورة حول إجراءات التراخيص والإجراءات الرسمية والقانونية الخاصة بممارسة كافة أنواع الأنشطة التجارية والصناعية والخدمية وغيرها من الأنشطة التي تسهم في دفع مسيرة النهضة الشاملة التي تشهدها إمارة أبوظبي في ظل قيادتها الرشيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات