إطلاق «فيتزروي» أحدث المشروعات اللندنية العقارية وتسويقه في المنطقة

أطلقت شركة أكسمبلر للتطوير العقاري البارزة في المملكة المتحدة أحدث مشروعاتها العقارية الفاخرة في قلب العاصمة لندن وأطلقت عليه اسم "فيتزروي " وهو مجمع سكني وتجاري متعدد الاستخدامات يضم 235 منزلًا خاصاً على مساحة 220 ألف قدم مربع، فضلاً عن متاجر تجزئة، ومطاعم، ومعارض تتمركز حول ميدان عام ما يجعله أهم مشروع تطوير في لندن دبليو 1(غرب لندن) منذ أكثر من 50 عاماً. وسيقوم فريق من الشركة بداية أبريل المقبل بحملة تسويقية للمشروع في منطقة الخليج تبدأ من أبوظبي لاستقطاب المزيد من المستثمرين واطلاعهم على المزايا الاستثمارية التي يوفرها المشروع.

ووفقاً للإحصاءات الرسمية، تبلغ نسبة الخليجيين الذين يستثمرون في عقارات لندن، نحو 15% ، ما يجعل منطقة الخليج والشرق الأوسط ثالث أهم سوق للمدينة بعد المملكة المتحدة وأوروبا. وقالت الشركة إنها تعمل بكامل طاقتها لإنجاز المشروع وتسليمه للمستثمرين في خريف عام 2014 وتقوم بتمويل عمليات بنائه بالكامل بشراكة مع "فيفا إنفسترز". وقال ريتشارد شو مدير التطوير في شركة «أكسمبلر» أن المشروع نجح في جذب المستثمرين من مختلف دول العالم ولم تتأخر الشركة العام الماضي بالشروع في عمليات تطويره وفقاً لمعايير البناء الأخضر والمستدام .

لافتاً إلى أن " فيتزوري" أكثر من مجرد مكان للسكن إذ يوفر يمثل فرصة استثمارية فضلاً عن ميزاته الأخرى وفي مقدمتها جودة السلعة العقارية وتصميمه الذي يلبي مختلف احتياجات سكانه. وأضاف مدير التطوير في اكسمبلر بأن المشروع الجديد حلقة جديدة في سجل نجاحات الشركة التي لم تتفاجأ بحجم الإقبال على الاستثمار فيه من قبل مختلف الجنسيات إلى جانب البريطانيين على الرغم من أسعاره التي قد تبدو عالية مقارنة بغيره من المشروعات إذ يبلغ سعر أصغر الوحدات السكنية فيه نحو 900 الف جنية استرليني .

فيما تصل إلى الأسعار إلى أكثر من 3 ملايين لوحدات البنتهاوس. وأشار إلى أن المشروع يتمتع بعوامل جذب كثيرة منها موقعه الاستراتيجي في قلب العاصمة لندن وعلى مقربة من محطات مترو الأنفاق إلى جانب وقوعه على مقربة من المراكز التجارية والمطاعم ومعالم لندن الشهيرة

. وقال دانيال فان غيلدر، الرئيس التنفيذي المشارك في «اكسمبلر»، إن الشركة تركز على ابتكار وتسليم منازل لا تضاهى في أفضل المواقع الاستراتيجية بوسط لندن، من خلال الفهم التام للموقع ومتطلبات السوق، مضيفاً أن الهدف هو تسليم مشروعات تطوير مصممة ببراعة، إذ تلعب النسب واستخدام مواد بناء ذات جودة عالية دوراً مهماً في هذا الأمر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات