تعاون

«الاتحاد للطيران» و«طيران برلين» تُنسّقان لإجراء عمليات الصيانة في شيكاغو

افتتحت الاتحاد للطيران خط صيانة لطائراتها في مطار أوهير الدولي في شيكاغو، ليكون المرفق السابع الذي تفتتحه الناقلة الوطنية لإجراء عمليات الصيانة خارج أبوظبي والأول في الولايات المتحدة الأميركية.

وتمّ تجهيز المرفق الجديد بأحدث التقنيات وسيقوم بتنفيذ كافة أعمال الصيانة المنتظمة وغير المنتظمة لطائرة الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 777، والتي تسافر إلى شيكاغو من أبوظبي بشكل يومي.

وسيوفر المرفق الجديد خدمات الصيانة لطائرة إيرباص A033 الجديدة التابعة لشركة طيران برلين، والتي ستقوم الشركة بتشغيلها على وجهة شيكاغو، حيث من المقرر أن تبدأ طيران برلين تسيير ثلاث رحلات في الأسبوع من دون توقف بين برلين وشيكاغو، اعتباراً من 23 مارس الجاري لترتفع إلى خمس رحلات أسبوعياً مع بداية الجدول الصيفي لعام 2013.

وقال جيمس هوجن، رئيس المجم وعة والرئيس التنفيذي قائلاً: لا شك أن توسيع نطاق أعمال الصيانة لتشمل شركة طيران برلين يعتبر مثالاً آخر واضحاً على أهمية شراكتنا الاستراتيجية التي تتيح لكلا الناقلتين الجويتين تحقيق مزيد من التعاون على صعيد العمليات التقنية والحد من التكاليف. وأضاف: وكوننا شركاء، فمن المنطقي على الصعيدين التشغيلي والتجاري توطيد أواصر التعاون في المسائل المتعلقة بأعمال الصيانة المشتركة، ونتوقع أن يسهم التعاون والكفاءة في تحقيق مزيد من الفوائد الملموسة لكلا الشركتين.

بدوره، قال ولفغانغ بروك-شاور، الرئيس التنفيذي لشركة طيران برلين: تمكنت طيران برلين والاتحاد للطيران من العمل معاً بنجاح منذ بداية شراكتهما في شهر ديسمبر 2011، ومن خلال تبني منهج مشترك ستكون الشركتان قادرتين على إيجاد أساليب جديدة لمواصلة توسيع أواصر التعاون المحتمل.

وستقوم الاتحاد للطيران بانتداب فريق عمل من المهندسين المؤهلين من مرفق الصيانة الخاص بها في أبوظبي لمباشرة العمل في المرفق الجديد في شيكاغو. ومن المقرر أن تشمل الخدمات المقدّمة في مرفق الصيانة في شيكاغو أعمال الصيانة الدورية اليومية والأسبوعية والخدمات الهندسية المنتظمة والإصلاحات للأنظمة في الطائرات وفي الحجرات لكافة الطائرات بما فيها رحلات الترانزيت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات