تقترب من سرعة الصوت ويمكنها الطيران من أبوظبي إلى أميركا بلا توقف

إطلاق «جلفستريم جي 650» للمرة الأولى في المنطقة

يشهد معرض "أبوظبي للطيران الخاص 2013" الإطلاق الأول في الشرق الأوسط لأحدث طائرة في عالم طيران رجال الأعمال التي تعرضها شركة "جلفستريم آيروسبيس" وهي طائرة "جي 650" التي يمكنها الطيران بين أبوظبي والولايات المتحدة الأميركية لأكثر من 14 ساعة بلا توقف ولها مقصورة ركاب رحبة ومدى الطيران الأبعد من أي طائرة أخرى من طائرات رجال الأعمال.

وأكدت جلفستريم أن الطائرة "جي 650 " تتفوق في سعرها المناسب الذي يقدر بنحو 70 ألف دولار وأدائها المتميز على بقية الطائرات المنتمية إلى صنفها ومن أهم مميزات "جلفستريم جي 650 " المدى البعيد للتحليق والسرعة العالية التي تقترب من سرعة الصوت والتطور الكبير الذي طرأ على تجهيزات حجرة القيادة.

وفي وسع هذه الطائرة أن تحلّق لمسافة 7000 ميل بحري (12964 كيلومترا) بسرعة 0,85 ماك أو 904 كيلومترات في الساعة (الماك هو سرعة الصوت في الهواء البالغة 1063 كيلومتراً في الساعة) ويمكنها أن تقطع 5000 ميل بحري عند سرعة 0,90 ماك (أو 956 كيلومتراً في الساعة) ويمكنها أن تحلق بهذه السرعة العالية بسبب هندستها الديناميكية الهوائية المتطورة وبما يجعلها أسرع طائرة مدنية في العالم من دون استثناء.

ومن الميزات الأخرى التي تتفوق فيها "جلفستريم جي 650" القدرة على بلوغ ارتفاع شاهق للتحليق يصل إلى 51 ألف قدم وبما يحقق لها فرصة تجنّب العوامل الجوية والمناخية والابتعاد عن المسارات التقليدية المحتشدة بطائرات شركات الخطوط الجوية التجارية.

وتندرج رحابة مقصورة الركاب (الكابينة) ضمن أهم ميزات "جلفستريم جي 650 "حيث يبلغ عرضها 102 بوصة (259 سنتمتراً) وارتفاعها 196 سنتيمتراً وبما يجعلها أكثر مقصورات الركاب اتساعاً في عالم صناعة طائرات رجال الأعمال وهذه الميزة تحقق للركاب فرصة التمتع بالاسترخاء في مقاعد مريحة كما تتيح لهم مساحة واسعة للتحاور وتبادل الأحاديث.

وتضم حجرة القيادة مجموعة من أحدث تجهيزات وأدوات وأنظمة التحليق والتوجّه تطوراً بما فيها شاشة لاستظهار نظام تحديد الموقع (جي بي إس) يبلغ اتساعها 14 بوصة ونظام لسجلّ الطائرة (بلين بوك) وكمبيوتر مركزي ورادار متطور لمراقبة حالة الطقس، ونظام القيادة بالسلك الذي يسهل مهمة التحليق المتوازن بالنسبة لقائد الطائرة.

وتم تجهيز جلفستريم جي 650 بأحدث أنظمة الرؤية من أجل تعزيز وضمان أمن الطيران لأنها تساعد قائد الطائرة على تحقيق الرؤية الجيدة في مختلف الظروف الجوية وتتلقى "جلفستريم جي 650 " قوى الدفع من محركين نفاثين جديدين من طراز رولز رويس بي آر 725.

وتسع الطائرة 8 ركاب وطاقما من 4 أشخاص بسرعة تحليق العادية 0,85 ماك (904 كيلومترات في الساعة) ومسافة الإقلاع على المدرّج 6000 قدم (1829 متراً) ومسافة الهبوط 3000 قدم (914 متراً) وارتفاع التحليق الاعتيادي 41000 قدم (12497 متراً) والارتفاع الأقصى للتحليق 51000 قدم (15545 متراً) والوزن الأقصى للتحليق 99600 ليبرة (45178 كيلوجراما) والوزن الأقصى للهبوط 83500 ليبرة (24494 كيلوجراماً) وسعة خزان الوقود 44200 ليبرة (20049 كيلوجراماً).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات