10 آلاف زائر لمعرض دبي لتكنولوجيا المشروبات

اختتم امس معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات 2011 ثلاثة أيام من الفعاليات والمحادثات والعروض لأحدث التقنيات والاتجاهات في صناعة المشروبات. واستقطبت الدورة الرابعة من المعرض ما يقرب من 10 آلاف زائر ومشارك وشهد المعرض مشاركة أكثر من 100 شركة من 35 دولة. كما أنه تم عقد الملتقى العالمي الأول لتقنية المياه والمشروبات غير الكحولية بالتزامن مع معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات 2011.

وصمّم المعرض التجاري ليساعد على الترويج لأحدث المنتجات والخدمات في صناعة المشروبات والعمليات ونظم التغليف والتعبئة والآلات الخفيفة المتعلقة بها. ونجحت الدورة الرابعة في استقطاب أصحاب العلامات التجارية وتجار التجزئة ومشغّلي خدمات المشروبات والمصنّعين من مختلف أنحاء العالم، إضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام المختلفة. وقال جيريش ناث، رئيس المبيعات في شركة تك لونغ: "لقد اقتربنا من إنهاء عدّة عروض مع عملائنا الذين تفاوضنا معهم على مدى الأيام الثلاثة الماضية، ونحن على وشك التوقيع على اتفاقية لبيع آلة التعبئة المتكاملة للمشروبات بقيمة 800 ألف دولار.

وأعرب نيال ساتون، المدير الإقليمي لتطوير الأعمال في شركة باركر دومنيك هانتر عن إعجابه بالاهتمام الذي تلقّاه من العملاء خلال المعرض وقال: تلقّينا استفسارات ذات نوعية ممتازة، ققد قابلنا أشخاصا على معرفة جيّدة بما يبحثون عنه ولا يضيّعون الوقت. كما أن حجم صالة المعرض ساعدت في وصول الناس إلى جميع أكشاك العرض ومقابلة معظم العارضين.

وأضاف ساتون: "ساعدنا المعرض على التعرف على عملاء جدد لم نكن نعرف عنهم من قبل، ونتوقع أن نواصل الأعمال التي بدأناها هنا بعد انتهاء المعرض". وقد قام ساتون بإلقاء ندوة حول مولّدات النيتروجين في تطبيقات المشروبات من خلال الملتقى العالمي الأول لتقنية المياه والمشروبات غير الكحولية والذي عقد بالتزامن مع المعرض.

وقال أندرو لي، رئيس شركة إتيك: "كانت هذه الزيارة الأولى لنا في الشرق الأوسط، وبالرغم من الظروف الاقتصادية غير المستقرة فقد تلقّينا اهتماماً جيّدا بآلاتنا ومعداتنا المعروضة والذي كان مشجعاً للغاية. ونحن سعداء بمشاركتنا في هذا الحدث ونأمل أن نعود في العام المقبل".

وتقوم شركة إتيك الصينية، التي تمتلك مصنع "دونغان فاوندر" في الصين، بتصنيع زجاجات "بي إي تي" خفيفة الوزن والمنخفضة في بصماتها الكربونية. وقد تلقّت الشركة اهتماماً كبيراً بماكينتها الـ"بي اي تي ستريب بلوينغ" الجديدة والتي قامت بعرضها في معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات. وأضاف أندرو لي "أعتقد أننا سنوقّع العديد من اتفاقيات البيع قريباً ونحن متحمسون لذلك".

وقال الدكتور أحمد البنا، الأمين العام للاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات: "يستحوذ القطاع الصناعي على نسبة 13.5% من إجمالي الناتج المحلي على مستوى دبي، وبلغت مساهمة صناعة المشروبات في القطاع الصناعي حوالي 8%، مما يعني أن قطاع صناعة المشروبات يلعب دوراً مهمّاً ورئيساً في القطاع الصناعي". "كذلك هناك فرص استثنائية في قطاع المشروبات غير الكحولية بجميع أنواعها، بالأخص الخدمات المساندة والمساعدة لقطاع صناعة المشروبات، على سبيل المثال صناعة الأوعية والقوارير الزجاجية والبلاستيكية، والأغطية والملصقات الإعلانية والمعلوماتية لتلك المنتجات".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات