»أدنوك« تقيم قرية تراثية على كورنيش أبوظبي

احتفلت اليوم شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بالذكرى الأربعين لقيام دولة الإمارات في مقر الشركة الرئيسي في ابوظبي. وضمن الاحتفالات أقامت أدنوك ومجموعة شركاتها قرية تراثية تحت شعار «حصن الاتحاد»، وذلك على شارع الكورنيش في الحديقة المقابلة لمجمع الشيخ خليفة للطاقة، والتي بدأت باستقبال الجمهور والزوار ابتداءً من يوم 22 من الشهر الجاري.

وتضم قرية «حصن الاتحاد» العديد من الأجنحة التي تمثل التراث الإماراتي، وتعكس الجوانب المختلفة للحرف التقليدية والأنشطة التراثية لدولة الإمارات، كما تتيح القرية للزوار مشاهدة الأنواع المختلفة من العروض التراثية التي تعكس نمط الحياة في الفترة التي سبقت اكتشاف النفط والتطور الذي شهدته البلاد بعد ذلك. وأكد المهندس عبدالله ناصر السويدي أن الرؤية المستقبلية للقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله ورعاه، جعلت الإمارات من الدول الرائدة على مستوى العالم في مختلف المجالات، وفي ترسيخ أسس التقدم والتطور والازدهار.

وذلك ترجمة وتجسيدا لرؤية باني هذه الدولة ومؤسسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه. وأضاف عبدالله ناصر السويدي أن الإمارات أصبحت اليوم منتجا رئيسيا للنفط والغاز على مستوى العالم، مشيرا الى ان «أدنوك» تسير بخطى واثقة نحو المستقبل ومن خلال مجموعة شركاتها والمؤسسات التعليمية التابعة لتكون القوة الدافعة لإدارة عجلة التقدم والازدهار نحو مستقبل أفضل ينعكس على الوطن والمواطن.

واكد السويدي ان «ادنوك» تمكنت من ايجاد التوازن بين تلبية حاجات المجتمع وتطلعاته والحفاظ على الموارد الطبيعية والبيئية، مشيرا الى أن الشركة تعمل جاهدة على الاستثمار في الكوادر الوطنية وتطويرها لتولي دورها الوطني في قطاع النفط والغاز. حضر الاحتفال الدكتور جوعان سالم الظاهري الأمين العام للمجلس الأعلى للبترول ومديرو الدوائر والإدارات والأقسام والموظفون في شركة أدنوك، حيث عبر الجميع عن سعادتهم بهذه المناسبة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات