«دبي مول» يحتفي بروح الاتحاد بإطلاق مبادرة «بداية»

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، يحتفي «دبي مول»، أضخم وجهة للتسوق والترفيه في العالم، باليوم الوطني الأربعين لدولة الإمارات عبر إطلاق مبادرة "بداية" الأولى من نوعها لحفز المواهب الإماراتية الشابة.

وتنطلق مبادرة «بداية» اليوم في الطابق السفلي من "دبي مول" وتستمر لغاية 4 ديسمبر مع إقامتها بشكل دوري كل أسبوع؛ وهي تعد معرضاً حقيقياً للمواهب الإماراتية الشابة في مختلف القطاعات ابتداءً بالفنون وانتهاءً بالثقافة والتفكير الإبداعي للشباب الإماراتي.

 

نشاطات

كما يستضيف "دبي مول" مجموعة غير مسبوقة من النشاطات التي تحتفي بـ "روح الاتحاد" بما فيها وللمرة الأولى على الإطلاق شجرة خاصة تحت مسمى "الاتحاد أصل و فروع" من تنظيم "وطني"، البرنامج الإماراتي الذي يعمل على تعزيز الهوية الوطنية. ويمكن لزوار "دبي مول" إرسال أمنياتهم إلى القيادة الإماراتية وتبادل عبارات التهنئة بمناسبة اليوم الوطني من خلال الشجرة التي سيتم تزيينها بالأعلام الوطنية الإماراتية. وسيتم تركيب الأغصان لعرضها ضمن ردهة "ستار أتريوم" في الطابق السفلي للمول خلال الفترة الممتدة بين 1-3 ديسمبر.

وقال ناصر رافي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "إعمار لمراكز التسوق": "تعد احتفالات اليوم الوطني الأربعين لدولة الإمارات مصدر فخر وطني لكل مقيم في هذه البلاد، ودليلاً قوياً على الإنجازات التي حققتها أمتنا العظيمة، فضلاً عن كونها مناسبة للتطلع نحو المستقبل أيضاً؛ وهذا هو بالضبط ما تؤكده مبادرة "بداية" التي تقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم". وأضاف رافي: "تبلور "بداية" طموحات شبابنا، وستكون دليلاً واضحاً على سعة آفاقهم وتفكيرهم الإبداعي. ويسر "دبي مول" أن يستضيف هذه المبادرة إلى جانب مجموعة من الفعاليات الاحتفالية التي سيتم تنظيمها بالتعاون مع الوكالات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص".

واستطرد رافي قائلاً: "ستقدم احتفالات "دبي مول" بمناسبة اليوم الوطني الأربعين منظوراً شاملاً لإنجازات دولة الإمارات بدءاً من تاريخ المناسبات الرياضية المميزة لأمتنا وانتهاءً بإرثها الثقافي الغني".

 

معرض

ومن بين النشاطات المميزة الأخرى في "دبي مول"، ستقدم وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الإماراتية معرضاً عن "تنمية الشباب والمجتمع" في ردهة الشلال لغاية 3 ديسمبر؛ فيما سيقوم "مجلس دبي الرياضي" باستعراض تاريخ المناسبات الرياضية في الإمارات ضمن ردهة "سوق الذهب" بين 1-3 ديسمبر.

كما سيقيم "دبي مول" عرضاً للسيارات الكلاسيكية المشاركة في "مهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية" الذي تنظمه "إعمار العقارية" في جادة "إعمار بوليفارد"؛ فيما ستتمايل مياه نافورة "دبي فاونتن" على وقع أنغام السلام الوطني الإماراتي خلال الفترة بين 1-3 ديسمبر، وذلك يومياً عند تمام الساعة 1 و7 و9 و11 مساءً.

وسيتم تزيين "دبي مول" بكامله بالأعلام الوطنية والستائر الضخمة بألوان العلم الإماراتي؛ وسيقوم طاقم خدمة الضيوف بتوزيع أكثر من 50 ألف راية وما يزيد على 60 ألف بالون على الزوار اعتباراً من 30 نوفمبر ولغاية 3 ديسمبر.

كما تستضيف المرافق التجارية والترفيهية في "دبي مول" مجموعة من الاحتفالات البهيجة بما فيها رفع العلم الإماراتي في "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية"، والذي سيكون من أكبر الأعلام التي توضع ضمن بيئة أكورايوم في العالم لغاية 2 ديسمبر. وستستضيف "كيدزانيا" عرض أزياء خاصاً من وحي الثقافة الإماراتية. ويمكن للزوار الشباب كتابة قصيدة شعرية باستخدام كلمات "دبي" و"40" و"روح الاتحاد"، وإلقاءها ضمن عرض المواهب الخاص. كما سيستضيف "سيغا ريببلك" "جدار الاحتفال" حيث يمكن للزوار تعليق رايات بلادهم أو تصميم وتزيين راياتهم الخاصة للدلالة على المجتمع العالمي الذي يعيش بتناغم كبير في دولة الإمارات.

وفي إطار الأجواء الاحتفالية لليوم الوطني، سينبض "دبي مول" بمقطوعة موسيقية تم تأليفها خصوصاً بمناسبة اليوم الوطني الأربعين لدولة الإمارات وسيتم عزفها حتى يوم 3 ديسمبر.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات