قرصنة الكترونية لبيانات 4,5 ملايين عميل لـ "إير إنديا"

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تمكن قراصنة الكترونيون من سرقة بيانات نحو 4,5 ملايين من عملاء "إير إنديا"، وفق ما ذكرت شركة الطيران الهندية الجمعة.

وذكرت الشركة التي تملكها الدولة في بيان أن من المعلومات المخترقة أسماء وأرقام بطاقات الإئتمان المصرفية وبيانات جواز السفر.

أكدت شركة الطيران أنها "تؤمن" الخوادم الألكترونية المتضررة من عملية القرصنة الضخمة هذه وذلك بالاستعانة بخبراء أمن المعلوماتية. كما اتصلت بشركات البطاقات المصرفية المعنية.

وأضافت الشركة "إننا نأسف بشدة للمشكلات التي نتجت عن ذلك، ونحن سعداء بدعم ركابنا وثقتهم".

وتعرضت شركات طيران عديدة لهجمات الكترونية في السنوات الأخيرة. وقامت هيئة الرقابة البريطانية بتغريم الخطوط الجوية البريطانية ب28 مليون دولار العام الماضي بعد فقدان بيانات حوالي 400 ألف مسافر في 2018 في أعقاب هجوم إلكتروني.

وتم تغريم شركة "كاثاي باسيفيك" الآسيوية ب700 ألف دولار بعد فقدان بيانات حوالي تسعة ملايين عميل في 2018.

كانت شركة "أيزي جيت" منخفضة التكلفة قد أشارت في العام الماضي إلى أن قراصنة الكترونيين تمكنوا من الاستيلاء على عناوين البريد الإلكتروني والبيانات الخاصة لحوالى تسعة ملايين من عملائها.

أعلنت شركة الطيران الهندية في مارس أن شركة معالجة البيانات "سيتا بس" أبلغتها في شباط/فبراير بهجوم إلكتروني استهدف البيانات الشخصية التي سجلها ركابها بين آب/أغسطس 2011 وشباط/فبراير 2021.

وقالت شركة "سيتا" المزودة للحلول المعلوماتية لقطاع النقل الجوي، حينها إنها تعرضت "لهجوم دقيق جدا" أثر على العديد من الشركات.

وشركة "إير إنديا" عضو في مجموعة "ستار أليانس" لشركات الطيران، وتتولى "سيتا" عمليات برنامج نقاط المسافر الدائم.

وحذرت شركات أخرى المسافرين في مارس من هذا الهجوم الإلكتروني، لكن لم تتم سرقة سوى أسماء وأرقام الركاب الأعضاء في البرنامج.

طباعة Email