رئيس شركة "تسلا" يخطط للفرار من كاليفورنيا بسبب كورونا

يخطط إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" الأمريكية للانتقال إلى ولاية تكساس، ليترك ولاية كاليفورنيا بعد خلافات مع مشرعي الولاية حول قيود "كوفيد-19".

ويقول العديد من الأصدقاء المقربين لمؤسس "تسلا" ومساعديه أن "ماسك" أخبرهم أنه يخطط للانتقال لولاية تكساس، وفق تقرير نشرته شبكة "سي إن بي سي" الأمريكية دون الإفصاح عن هوية الأشخاص المطلعة على المحادثات.

ويشغل "إيلون ماسك" المرتبة الثانية في قائمة "بلومبرج" لأثرياء العالم، بعد مؤسس أمازون "جيف بيزوس"، حيث تبلغ ثروته 144 مليار دولار بعد مكاسب قاربت 600% في سهم صانعة السيارات الكهربائية منذ بداية العام الجاري.

وفي مايو، عندما تم إجبار الشركات في كافة أنحاء كاليفورنيا على البقاء مغلقة بسبب الوباء، كتب "ماسك" في تغريدة عبر "تويتر" أنه سينقل مقر "تسلا" من كاليفورنيا إلى تكساس ونيفادا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات