إقبال كبير على تطبيق "رزق" الإماراتي للخدمات المنزلية

شهد تطبيق "رزق" الإماراتي، المتخصص في توفير الخدمات المنزلية، نجاحاً لافتاً منذ انطلاقته في فبراير 2020، خلال الإقبال الكبير على تحميل التطبيق بنسخته الجديدة، التي تجاوزت 90 %، مقارنة بالإصدار السابق.

كما ارتفعت نسبة الحجوزات 170 %، وذلك لتلبية جميع الاحتياجات المنزلية والأسرية، كالتجميل والخدمات الصحية، بالإضافة إلى خدمات تنظيف المنازل والسيارات وصيانة المنازل والأعمال التجارية، وغيرها الكثير من الخدمات التي يوفرها.

وعمل التطبيق بطاقته الكاملة، وبشكل اَمن، خلال جائحة "كورونا"، حيث كان أول من قدم خدمة التعقيم المنزلي في بداية الجائحة، والتي كانت المرحلة الأخطر من مراحل انتشار الوباء في الإمارات. كما أنه يوفر جميع متطلبات الحياة المعيشية للأسرة.

وقال عبد الله أبو الشيخ مؤسس الشركة، إن الهدف من تطبيق "زرق"، هو تسهيل حياة الناس، ورفع مستوى الخدمات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وأوضح أن التطبيق ساعد في تحريك عجلة الاقتصاد، من خلال منح الفرصة للأفراد وأصحاب الأعمال الحرة والشركات الصغيرة والمتوسطة، الذين يرغبون في تقديم خدماتهم، حيث قامت الشركة بإفساح المجال لأكثر من 8 آلاف شخص لتقديم خدماتهم من خلال التطبيق.

وأضاف أن التطبيق يتوسع حالياً في أعماله خارج الإمارات، من أجل توفير الخدمات المنزلية إلى البيوت في منطقة الشرق وشمال أفريقيا.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات